تريشيه توقع عودة منطقة اليورو للنمو بحلول منتصف العام المقبل (الفرنسية-أرشيف) 

رجح رئيس البنك المركزي الأوروبي جان كلود تريشيه أن يواصل اقتصاد منطقة اليورو انكماشه في العام الجاري جراء الأزمة الاقتصادية ولكن بوتيرة أبطأ من الشهور السابقة، مستشهدا في ذلك بنتائج مسح اقتصادي.

وأوضح المسؤول الأوروبي أن نتائج المسوح تشير إلى إمكانية إنتهاء حالة الركود وعودة المنطقة إلى النمو بحلول منتصف العام المقبل.

وتوقع تريشيه مزيدا من التدهور في أسواق العمل على مدى الشهور القادمة.

وخصصت مفوضية الاتحاد الأوروبي أمس 19 مليار يورو (27 مليار دولار) للدول الأعضاء لمواجهة ارتفاع معدلات البطالة في العامين الجاري والقادم.

وأوضحت المفوضية أن للحكومات الحق في استخدام المبالغ المرصودة للحد من تصاعد ظاهرة فقدان العمل، وتوفير فرص عمل جديدة، ولتغطية تقاعد العاملين المستغنى عن خدماتهم.

وجاء حديث تريشيه عقب قرار البنك المركزي الأوروبي اليوم بإبقاء سعر الفائدة عند مستوى 1%.

ومنذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي خفض البنك المركزي الأوروبي أسعار الفائدة من مستوى 4.25%.

يشار إلى أن معدل التضخم في منطقة اليورو سجل مستوى قياسيا منخفضا عند صفر% في مايو/أيار ومن المتوقع أن يتحول إلى انكماش أسعار في الشهور القادمة.

وفي تقرير أصدره مكتب الاتحاد الأوروبي للإحصاء (يوروستات) أمس كشف عن أن اقتصاد منطقة اليورو سجل انكماشا بلغ 2.5% في الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري.

وعُزي سبب الانكماش في المنطقة المؤلفة من 16 دولة وتعتمد اليورو عملة رسمية لها إلى تراجع جميع عناصر الناتج المحلي الإجمالي حيث انخفض الاستهلاك العائلي بنسبة 0.05% والاستثمار بنسبة 4.2% والصادرات بنسبة 8.1% والواردات بنسبة 7.2%.

المصدر : وكالات