المركزي الكوري توصل إلى اتفاق مبادلة بقيمة ثلاثين مليار دولار مع أميركا
(رويترز-أرشيف)

قال البنك المركزي لكوريا الجنوبية اليوم الجمعة إنه تم تمديد اتفاقية تبادل العملات مع مجلس الاحتياط الاتحادي (البنك المركزي) الأميركي لمدة ثلاثة أشهر أخرى لتوفير الاستقرار لسوق العملة المحلية في كوريا الجنوبية.
 
وكان بنك كوريا المركزي قد توصل إلى اتفاقية مبادلة لمدة ستة أشهر بقيمة ثلاثين مليار دولار مع مجلس الاحتياط في 30 أكتوبر/تشرين الأول 2008، في خضم الاضطرابات المالية العالمية للمساعدة في تعزيز قيمة الوون الكوري، ثم تم تمديد الاتفاقية لمدة ستة أشهر أخرى بعد ذلك.

ومع الاتفاقية الأخيرة، فإن خط المبادلة سيكون ساريا حتى الأول من فبراير/شباط 2010 الأمر الذي من شأنه أن يساعد في المساهمة في استقرار السوق المحلية لصرف العملات الأجنبية، وفق ما أعلنه بنك كوريا في بيان له.
 
وذكرت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء أن سول تستخدم حاليا عشرة مليارات دولار من اتفاق مبادلة العملات الذي يقدم قروضا بالدولار للبنوك المحلية بعد الاستفادة من 16.35 مليار دولار في يناير/كانون الثاني الماضي.
 
ويقول مراقبون للسوق إن تمديد اتفاق تبادل العملات بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة من المتوقع أن يكون له تأثير محدود على سوق العملة، حيث إن ظروف البنوك المحلية من سيولة للدولار قد تحسنت كثيرا.

المصدر : الألمانية