التوسع ببورصة قطر خطوة جديدة لتنويع الاقتصاد الوطني (الجزيرة-أرشيف)


قالت بورصة قطر إنها تعتزم التوسع بما يتجاوز عمليات التداول النقدية.

 

ونقلت رويترز عن متحدث باسم شركة قطر القابضة التي تملك نسبة 80% من بورصة قطر وهي جزء من هيئة الاستثمار القطرية، أن الشركة ستطور السوق القطرية لتصبح بورصة متعددة الأصول.

 

وعقب اتفاق أبرم هذا الشهر لبيع حصة تبلغ 20% من البورصة لشركة أن.واي.أس.أي يورونكست تهدف بورصة قطر إلى استخدام تكنولوجيا التداول لدى الأخرى في إطلاق مجموعة من الأدوات غير المتاحة للبورصات الإقليمية المنافسة لها.

   

وأوضح المتحدث أن الأصول المتعددة ستتمثل في الأسهم والصناديق المتداولة والسلع المتداولة في البورصات والسندات والصكوك ومنتجات المؤشرات.

 

وفي وقت سابق من الشهر قالت بورصة قطر إنها ستستكمل صفقة بيع 20% من رأسمالها لشركة أن.واي.أس.أي يورونكست مقابل 200 مليون دولار.

 

وتدير أن.واي.أس.أي يورونكست بورصة نيويورك للأوراق المالية وبورصات في باريس ومراكز أوروبية أخرى.

 

وقال المتحدث إن الغرض من هذه الصفقة هو البناء على ما تحقق من إقامة وتطوير مركز قطر المالي، مشيرا إلى أنها تمثل خطوة جديدة تتيح تنويع الاقتصاد الوطني.

 

وستقوم بورصة قطر بتركيب نظام التداول العام الذي تعمل به أن.واي.أس.أي يورونكست والذي تعمل الشركة على نشره على مستوى العالم في أسواق التعاملات النقدية والأدوات المشتقة.

المصدر : رويترز