شدد غوتنبرغ على الأهمية الاقتصادية للدول العربية بالنسبة للتجارة الألمانية (الفرنسية–أرشيف)


حث وزير الاقتصاد الألماني كارل ثيودور تسو غوتنبرغ شركات بلاده على القيام بمزيد من المشاريع في العراق وسوريا، قائلا إن التجارة مع الدول العربية حيوية رغم الأزمة الاقتصادية العالمية.

 

وأضاف في معرض الترحيب بمشاركة الوفدين العراقي والسوري في منتدى سنوي للشركات الألمانية والعربية "نحاول بجد تعزيز الجسور القائمة وينتظرنا الآن دور ضخم في كلا البلدين".

 

وقال منظمون إن مئات المشاركين الجدد حضروا منتدى هذا العام مقارنة بالأعوام السابقة.

 

وسلط غوتنبرغ الضوء على تعهدات ألمانيا بتعزيز الاستثمار وتوسيع نطاق التعاون التجاري والاجتماعي والثقافي مع العراق إلى جانب تحسين العلاقات مع سوريا.

 

يشار إلى أن وزير الاقتصاد الألماني السابق وقع اتفاقا استثماريا مع العراق العام الماضي خلال أول زيارة يقوم بها وزير ألماني منذ غزو عام 2003 الذي لم تسانده برلين.

 

وفي فبراير/شباط زار وزير الخارجية فارنك فالتر شتاينماير العراق وذلك في تحول بارز للدور الأوروبي بعد تنصيب الرئيس الأميركي باراك أوباما والتوصل إلى اتفاق لانسحاب القوات الأميركية بنهاية 2011.

 

وشدد غوتنبرغ على الأهمية الاقتصادية للدول العربية عموما بالنسبة للتجارة الألمانية في وقت يواجه فيه أضخم اقتصادات أوروبا أسوأ أزمة ركود منذ الحرب العالمية الثانية.

 

وقال إنه "حتى في الشهور الصعبة الأخيرة ارتفعت الصادرات الألمانية إلى الدول العربية. وفي الربع الأول من 2009 زادت الصادرات نحو 3% إلى أكثر من 6.3 مليارات يورو (8.8 مليارات دولار)".

المصدر : رويترز