عدد العاطلين في ألمانيا يتوقع أن يبلغ 4.6 ملايين العام المقبل (الفرنسية-أرشيف) 

حذر وزير الاقتصاد الألماني كارل تيودور تسو غوتنبرغ من ارتفاع عدد العاطلين في بلاده إلى مستوى 4.6 ملايين العام المقبل، رغم توقعه عودة الاقتصاد للنمو على "استحياء" في العام 2010 في أكبر اقتصاد بأوروبا.

يشار إلى أن عدد العاطلين بألمانيا بلغ 3.45 ملايين حسب بيانات رسمية في الشهر الماضي ليصل بمعدل البطالة لمستوى 8.2%.

وفي تصريح لصحيفة نويه بريسه الصادرة اليوم قال الوزير الألماني إن التقديرات تشير إلى إمكانية تحقيق الاقتصاد الألماني مستوى نمو خلال العام المقبل بنسبة 0.5% لينهي حالة الركود.

وأكد غوتنبرغ التوقعات بإفلاس المزيد من الشركات جراء الأزمة المالية والاقتصادية العالمية. واعتبر أن الأزمة رغم مساوئها فإنها ستؤدي للاستقرار في بعض القطاعات، مشيرا إلى أنه ليس كل عجز في القدرة المالية يعني بالضرورة الإفلاس.

وأبدى خشيته من حدوث نقص في السيولة لدى الشركات، معتبرا أن الكثير من الشركات الصغيرة والمتوسطة وخاصة الشركات ذات رأس المال الضعيف تعاني بالفعل من نقص هذه السيولة.

"
أعلن مكتب الإحصاءات التابع للاتحاد الأوروبي خسارة 1.9 مليون وظيفة في الربع الأول من العام الجاري في رقم قياسي جديد لفترة ربعية واحدة
"
البطالة أوروبيا
من جانبه أعلن مكتب الإحصاءات التابع  للاتحاد الأوروبي خسارة 1.9مليون وظيفة في الربع الأول من العام الجاري في رقم قياسي جديد لفترة ربعية واحدة.

وعزا المكتب ارتفاع البطالة لأعلى مستوياتها في عشر سنوات إلى  انخفاض الطلب على السلع والخدمات في أوروبا وفي أسواق العالم، الأمر الذي اضطر الشركات إلى الاستغناء المتزايد عن العمال.

ونقل عن الناطقة باسم لجنة العمل في الاتحاد كاثرينا فون شنورباين أن هناك جهدا عاما على مستوى الاتحاد ككل للحد من آثار البطالة قدر الإمكان.

المصدر : وكالات