الصندوق يرى أن الاقتصاد العالمي سيستعيد نموه العام القادم (الأوروبية-أرشيف)

رفع صندوق النقد الدولي تقديراته بشأن نمو الاقتصاد العالمي العام القادم, وعزا ذلك إلى إجراءات تحفيزية اتخذت في الأشهر الأخيرة وفقا لمصدر من مجموعة الثماني.
 
ونقلت رويترز عن المصدر الذي رفض الإفصاح عن هويته قوله إن الصندوق يتوقع الآن أن ينمو الاقتصاد العالمي عام 2010 بمعدل 2.4% على خلاف تقديرات سابقة بأن نسبة النمو ستكون أقل من اثنين في المائة.
 
وأوضح المصدر الذي اطلع على مذكرة لصندوق النقد الدولي موجهة إلى اجتماع وزراء مالية مجموعة الثماني في إيطاليا مطلع الأسبوع القادم أن تحسن وضع الاقتصاد العالمي سيكون تدريجيا.
 
وقال المصدر الذي اطلع على أحدث الأرقام في هذه المذكرة إن "توقعات النمو العالمي في 2010  تحركت إلى 2.4% من 1.9% في أبريل. التقديرات تحسنت بفضل أثر إجراءات التحفيز التي اتخذت في الشهور الأخيرة".
 
"
صندوق النقد يتوقع انكماش الاقتصاد العالمي بـ1.3% هذا العام على أن ينمو العام القادم في حدود 2.4%
"
وفي المذكرة نفسها, لم يطرأ أي تغيير على التوقعات الخاصة بالاقتصاد العالمي لهذا العام. فصندوق النقد لا يزال يتوقع انكماشه بـ1.3% وهو المعدل ذاته الذي ورد في تقرير صدر عنه في أبريل/نيسان الماضي بعنوان "توقعات الاقتصاد العالمي".
 
وأضاف المصدر "تشير المذكرة إلى أداء أفضل في الاقتصاد الأميركي عام 2009 وأداء أسوأ من أوروبا" قياسا إلى تقديرات الصندوق في أبريل/نيسان.
 
ورجح الصندوق في تلك التقديرات أن ينكمش الاقتصاد الأميركي على مدار العام الحالي بـ2.8% وأن تبلغ نسبة الانكماش في أوروبا 4.2%.
 
وتابع استنادا إلى المذكرة "بالنسبة للعام 2010 تنبئ مذكرة صندوق النقد بتحسن للولايات المتحدة إلى جانب زيادة طفيفة في التقديرات بالنسبة لأوروبا".
 
وتوقع الصندوق أن يكون نمو الاقتصاد الأميركي العام المقبل صفريا وأن ينكمش اقتصاد أوروبا خلال العام ذاته 0.4%.

المصدر : رويترز