إنتاج وتسليم الطائرة أي 380 سيتوقف مستقبلا على الطلب من جانب شركات الطيران

(الأوروبية-أرشيف)


قالت شركة إيرباص الأوروبية لصناعة الطائرات إنها خفضت معدل تسليم طائرتها العملاقة أي 380 من 18 طائرة كانت مقررة في العام الحالي إلى 14 طائرة فقط.

 

وذكرت الشركة أن السبب في هذا الخفض هو عجز بعض شركات الطيران المتعاقدة على شراء الطائرة عن سداد التزاماتها المالية بسبب تأثير الأزمة الاقتصادية العالمية على صناعة الطيران.

 

وأوضحت أن إنتاج وتسليم أكبر طائرة ركاب في العالم سيتوقف مستقبلا على الطلب من جانب شركات الطيران وتوفر التمويل المطلوب لعملائها.

 

وتعتزم إيرباص تسليم عشرين طائرة من هذا الطراز في العام المقبل.

 

وأظهر إعلان اليوم أن عملاء الشركة الذين كانت تعوضهم في الماضي عن تأخر إنتاجها اضطروا حاليا إلى التفاوض لتأخير تسليم الطائرات بسبب الخسائر التي منيت بها شركات الطيران بسبب الأزمة الاقتصادية العالمية.

 

وتأثر برنامج إنتاج وتسليم الطائرة أي 380 بالعديد من الصعوبات والمشكلات كان أغلبها في البداية خاص بالشركة المنتجة، مما أدى إلى تأخير كبير في تسليمها للعملاء.

 

وفي أكتوبر/تشرين الأول 2006 وبعد مراجعة برنامج تطوير الطائرة، عدلت إيرباص برنامج التسليم حيث كان مقررا في ذلك الوقت تسليم 25 طائرة العام الجاري و45 طائرة عام 2010.

 

وقالت الشركة أيضا إنها تعتزم خفض عدد الطائرات من طراز إيرباص 320 التي يتم تسليمها إلى 34 شهريا من 36 شهريا ابتداء من أكتوبر/تشرين الأول 2009.

 

لكنها أكدت أنها تعتزم تسليم العدد المحدد من جميع الطائرات لعام 2008 وهو 483 طائرة أي نفس العدد الذي تم تسليمه العام الماضي.

المصدر : وكالات