تراجع قطاع العقار بالإمارات بلغ منتهاه
آخر تحديث: 2009/5/31 الساعة 19:52 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/5/31 الساعة 19:52 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/7 هـ

تراجع قطاع العقار بالإمارات بلغ منتهاه

أسعار العقارات في الأمارات بلغت مستوى عاليا الخريف الماضي (الجزيرة نت)

ذكر تقرير صدر اليوم الأحد أن تراجع السوق العقارية في الإمارات بدأ يبلغ منتهاه مع استقرار الأسعار التي ارتفعت بشكل حاد خريف العام الماضي مع اندلاع الأزمة المالية العالمية قبل أن تنخفض لاحقا بشكل ملفت. 
 
وقال التقرير الذي أصدره بنك إتش إس بي سي إن الأسعار المتفق عليها ارتفعت 4% على أساس شهري في أبريل/نيسان و5% في مايو/أيار لكنها لا تزال أقل 23% من الذروة التي لامستها في سبتمبر/أيلول من العام الماضي.
 
وجاء في التقرير "استقرار الأسعار يبدو نتيجة لعدة عوامل". وأوضح أن السيولة بدأت تعود إلى السوق مع قيام شركات التمويل العقاري برفع نسب القرض وتسهيل معايير الائتمان.
 
وبالإضافة إلى ذلك تتراجع أسعار القروض العقارية مع استمرار انخفاض سعر الفائدة المعروض بين بنوك الإمارات في وقت تتراجع فيه أسعار الودائع أيضا.
 
"
من عوامل الاستقرار عودة السيولة إلى السوق وتسهيل معايير الائتمان
"
وقال "إتش إس بي سي" إن العائد الإيجاري لا يزال مغريا أيضا.
 
وأوضح أنه في حين لا تزال الفرص طويلة الأجل لشركة الدار العقارية التي تتخذ من أبو ظبي مقرا لها مواتية, إلا أن استثماره المفضل الآن هو إعمار العقارية في دبي.
 
وتشهد السوق العقارية في دبي والتي كانت مزدهرة تراجعا حادا جراء الأزمة المالية مع انخفاض الأسعار وقيام الشركات بإلغاء مشاريع والاستغناء عن وظائف.
 
وقبل أسبوعين, ذكرت مؤسسة لاندمارك الاستشارية أن الإيجارات انخفضت بما يصل إلى 50% في بعض مناطق دبي منذ بلغت أعلى مستوى لها أواخر العام الماضي. ويبلغ متوسط الانخفاض من 10% إلى 30% بحسب المنطقة.
 
وكانت الإيجارات في دبي قد تضاعفت أو أكثر في طفرة في البناء توقفت أواخر العام الماضي بسبب الأزمة المالية العالمية.
 
وقالت المؤسسة إنها تتوقع انخفاضا آخر في الصيف بسبب المغادرة الجماعية المتوقعة لسكان دبي. وقالت "نلاحظ بالتأكيد زيادة المعروض وانخفاض السكان في دبي".
المصدر : رويترز

التعليقات