استعدادات أخيرة قبل الشروع في عملية الضخ من طاوقي (الفرنسية)

تبدأ حكومة كردستان العراق اليوم الإثنين للمرة الأولى ضخ النفط من حقلين بالإقليم. وستتم العملية بمساعدة شركات أجنبية وبموافقة الحكومة المركزية في بغداد التي ستجني معظم العائدات من النفط الذي سيصدر جانب منه إلى تركيا.
 
ومن المقرر أن يشرف رئيس الإقليم مسعود البارزاني على حفل بمناسبة البدء في ضخ النفط من حقلي طق طق وطاوقي عبر خط أنابيب تابع للحكومة العراقية.
 
وستباشر حكومة كرستان تصدير النفط من المنطقة المتمتعة بحكم ذاتي واسع بعد حل الخلاف الذي كان قائما بينها وبين بغداد التي كانت تصف العقود المبرمة بين حكومة الإقليم والشركات الأجنبية بغير القانونية قبل ان تغير رأيها.
 
ونص اتفاق توصل إليه الجانبان على أن تتم عملية التصدير تحت إشراف مؤسسة تسويق النفط العراقية (سومو) وعبر خط أنابيب التصدير الخاضع لسيطرة الحكومة المركزية.
 
تخطيط لزيادة الإنتاج
وفي مرحلة أولى سيبدأ الضخ من الحقلين الواقعين في دهوك وأربيل بطاقة 90 ألف برميل يوميا. وتشترك في تطوير طق طق شركة أداكس بتروليوم للنفط والغاز وجينل إنرجي التركية بينما تقوم شركة "دي أن أو إنترناشيونال" النرويجية بتطوير حقل طاوقي.
 
"
الحكومة العراقية ستحصل على حوالي ثلثي عائدات تصدير النفط من كردستان العراق على أن يعود الثلث المتبقي إلى حكومة الإقليم والشركات المتعاقدة معها
"
وقال محمد أوكوتان مدير مشروع طق طق في أربيل إن طاقة الإنتاج الأولية للحقل ستكون في حدود 40 ألف برميل يوميا على أن ترتفع إلى 60 ألف برميل بحلول نوفمبر/ تشرين الثاني.
 
وأضاف أنه بموجب اتفاق تم التوصل إليه مؤخرا ستحصل الحكومة العراقية على 61% من عائدات تصدير نفط حقل طق طق، على أن يكون نصيب حكومة الإقليم 17%، في حين تحصل الشركتان اللتان تتوليان تطوير الحقل على الـ12% المتبقية. ووصف نوعية الخام المستخرج من الحقل بالممتازة.
 
وقال مصدر من شركة "دي أن أو" التي تقوم بتطوير حقل طاوقي إن شروط توزيع عائدات الحقل مماثلة للشروط التي تخص عائدات حقل طاق طاق.
 
من جهته ذكر مدير عمليات الحفر في مشروع طق طق أن الشركتين اللتين تتوليان تطويره تبحثان حفر ما بين 13 و25 بئرا جديدة في ثلاثة إلى تسعة أشهر.
 
وأضاف أن الآبار الجديدة ستبدأ العمل في غضون شهرين ونصف الشهر. ويسعى العراق إلى رفع طاقته الإنتاجية من 2.2 مليون برميل حاليا إلى ستة ملايين برميل يوميا.

المصدر : وكالات