دومينيك ستراوس كان يحث على مزيد من الرقابة المالية عبر الحدود (الفرنسية)

طالب مدير صندوق النقد الدولي دومينيك ستراوس كان ببذل المزيد من الجهد فيما يتعلق بالرقابة المالية عبر الحدود، مشيرا إلى استجابة الاقتصاد العالمي للسياسات النقدية والمالية التي أقرت مؤخرا.

وأشاد ستراوس كان في كلمة أمام مؤتمر بالنمسا بالبنوك المركزية العالمية لاستجابتها وتعاونها في تطبيق هذه القرارات.

وأعرب عن تأييده على نطاق واسع للسياسات المالية التي تم انتهاجها قائلا إن ذلك يضمن ألا يتحول الركود الكبير الذي تعانيه العديد من دول العالم إلى كساد كبير.

وحذر المسؤول الدولي من الشعور بالرضى عن الذات، وقال إن المزيد من التعاون والتنسيق مطلوب على المستوى الدولي لجعل التعاملات عبر الحدود في أسواق المال أكثر أمانا.

ونبه إلى أن الأزمة المالية العالمية لم تنته بعد ويتوقع مواجهة الدول المزيد من العقبات.

ورحب باعتماد زعماء العالم لخطوات مشتركة من خلال لقاءاتهم التي تمت مؤخرا، معتبرا أنهم سيجنون ثمار سياساتهم الجديدة.

وخص بالذكر قمة مجموعة العشرين التي عقدت في مطلع أبريل/نيسان الماضي في لندن، التي اعتبرها أسست لخطوات متقدمة في طريق مواجهة الأزمة.

يشار إلى أن الصندوق يتوقع أن ينكمش الناتج المحلي الإجمالي العالمي بنسبة 1.3% في العام الجاري في أول كساد عالمي منذ الكساد العظيم في ثلاثينات القرن الماضي.

المصدر : رويترز