جياباو أطلق تصريحات متفائلة بشأنه الاقتصاد لكنه كان يقرنها بتحذيرات من صعوبة المهمة(الفرنسية-أرشيف)

قال رئيس الوزراء الصيني اليوم السبت إن اقتصاد بلاده يتعافى بصورة أفضل مما هو متوقع. بيد أنه حذر في الوقت نفسه من أن تعافيه بشكل كامل يتطلب وقتا أطول على ضوء استمرار الأزمة المالية العالمية.
 
وتأتي تصريحات وين جياباو بعد يومين من إعلان الحكومة الصينية أن ثالث أكبر اقتصاد عالمي شهد في الربع الأول من هذا العام نموا بنسبة 6.1%، وهي أدنى نسبة نمو فصلي على الإطلاق.
 
لكن ارتفاعا طفيفا في شهر مارس/آذار الماضي أعطى بصيصا من الأمل باحتمال تسارع وتيرة النمو في الأشهر القادمة.
 
وفي كلمة ألقاها لدى افتتاحه منتدى اقتصاديا سنويا إقليميا في جزيرة هاينان جنوبي الصين بمشاركة نحو 800 من الشخصيات الحكومية ورجال الأعمال, أبدى جياباو ثقته بقدرة الصين على تجاوز الأزمة الراهنة لكنه حذر من أن التعافي الاقتصادي الشامل سيكون مسارا طويلا وشاقا.
 
وقال ثالث أكبر مسؤول في الترتيب للقيادة الصينية "ينبغي ألا تغيب عن نظرنا حقيقة أن الأزمة المالية العالمية لا تزال تستشري وأن الاتجاه الأساسي للركود الاقتصادي العالمي لم يشهد بعد انقلابا". وأضاف أن مشاكل النظام المالي الدولي لم تحل.
 
وضع جيد
رئيس الوزراء الصيني أكد أن لدى
المصارف سيولة كافية (الفرنسية-أرشيف)
وأكد وين جياباو في الكلمة نفسها أن الاقتصاد الصيني في حالة جيدة نسبيا حيث إن البلد يملك رأسمالا كافيا وصناعة بنكية متينة وموارد تشغيلية غنية ستساعده على تجاوز الأزمة الحالية.
 
وأشار في هذا السياق إلى الناتج الصناعي المحلي اتجه تدريجيا إلى الاستقرار, وإلى توفر سيولة كافية في المصارف الصينية. كما أشار إلى أن الاستثمار ينمو بوتيرة متسارعة تماما مثل الاستهلاك.
 
وفي كلمته أمام المنتدى الاقتصادي بهاينان, كرر رئيس الوزراء الصيني تأكيدات سابقة بأن خطة التحفيز الاقتصادي التي أقرتها الحكومة في نوفمبر/تشرين الأول الماضي بقيمة 586 مليار دولار تؤتي أكلها.
 
وتحدث جياباو بهذا الصدد عن تغيرات إيجابية أفضت إليها الخطة, وقال إن "الوضع (الاقتصادي) أفضل مما هو متوقع". وختم بتوجيه رسالة مفعمة بالأمل بشأن مستقبل الاقتصاد الصيني, وشدد على أنه ينبغي التحلي بالثقة لتخطي هذه المرحلة الصعبة.
 
صندوق استثماري
"
إنشاء صندوق للاستثمارات بقيمة عشرة مليارات دولار من أجل المساعدة في تطوير البنية التحتية في منطقة جنوب شرق آسيا
"
وأعلن القيادي الصيني في مستهل المنتدى عن إنشاء صندوق للاستثمارات بقيمة عشرة مليارات دولار من أجل المساعدة في تطوير البنية التحتية في منطقة جنوب شرق آسيا التي تضم عشر دول.
 
وقال إن الأزمة العالمية تتطلب من الدول الآسيوية بناء الثقة وتعزيز التعاون. وأضاف "يجب أن نسرع من تنمية بنية المواصلات والطاقة والاتصالات الإقليمية وشبه الإقليمية لنحقق تدريجيا الربط بين دول المنطقة ونشكل شبكة واحدة".
 
وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا" أن رئيس الوزراء الصيني دعا أيضا إلى بذل المزيد من الجهد من أجل تشجيع التجارة الحرة والتوسع في التجارة الإقليمية.
 
وكان مقررا أن يعلن جياباو عن إنشاء الصندوق خلال قمة رابطة آسيان بتايلند قبل أسبوع, إلا أن احتجاجات المعارضة التايلندية أدت إلى تعليق القمة.

المصدر : وكالات