السعودية قررت العام الماضي تقليص إنتاج القمح للحفاظ على موارد الماء
(الجزيرة-أرشيف)
كشفت وزارة الزراعة السعودية عن عزم الحكومة إنشاء شركة جديدة للاستثمار الزراعي، تستثمر بالخارج لإنتاج القمح والأرز والسكر وفول الصويا بشكل أساسي.

وقالت الحكومة إنها وافقت على تأسيس الشركة حتى تسهم في ضمان الأمن الغذائي وتساعد في استقرار أسعار المواد الغذائية في السوق المحلية.

ويبلغ رأسمال الشركة ثلاثة مليارات ريال (ثمانمائة مليون دولار) وستكون مملوكة لصندوق الاستثمارات العامة.

وأوضح نائب وزير الزراعة عبد الله العبيد أن إنشاء الشركة يأتي استجابة لمبادرة العاهل السعودي الملك عبد الله للاستثمار الزراعي السعودي بالخارج.

وأضاف أن الشركة ستبدأ العمل قريبا نظرا لأن رأس المال جاهز. وأوضح أنها ستدعم ماديا المستثمرين السعوديين القائمين على مشاريع  بالخارج.

يشار إلى أن مسألة الأمن الغذائي تصدرت اهتمام حكومات مجلس التعاون الخليجي بعد ارتفاع كبير في معدلات التضخم العام الماضي، ما أكد اعتماد المنطقة على الواردات. وأرغم الدول على الاستثمار في الخارج لضمان إمدادات من المواد الغذائية مثل الأرز والقمح.

وبين العبيد أن الشركة الاستثمارية الجديدة ستختار المقاصد الاستثمارية اعتمادا على الحوافز المقدمة للمستثمرين الأجانب والقرب الجغرافي من السعودية والاستقرار السياسي.

وكانت شركات سعودية عديدة قد بدأت بالفعل استثمارات زراعية في دول تمتد من إندونيسيا إلى إثيوبيا بعدما قررت الحكومة العام الماضي تقليص إنتاج القمح في محاولة للحفاظ على الموارد المائية.

المصدر : رويترز