الاحتياطي النقدي الأجنبي بالصين زاد 16% مقارنة بالعام الماضي (الأوروبية-أرشيف)

كشف بنك الشعب الصيني (البنك المركزي) اليوم عن ارتفاع الاحتياطي النقدي الأجنبي بنسبة 16% مقارنة بالعام الماضي لتصل إلى 1.95 تريليون دولار مع نهاية مارس/آذار الماضي.

وأشار البنك إلى أن معدل نمو الاحتياطيات تباطأ في الربع الأول من العام الجاري مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي جراء تراجع الصادرات الصينية والاستثمارات الأجنبية بسبب الأزمة المالية العالمية.

وبذلك تعزز الصين صدارتها العالمية في مجال الاحتياطيات الأجنبية بزيادتها 7.7 مليارات دولار خلال الربع الأول من العام الجاري.

ومن جانب آخر ارتفع نمو القروض الجديدة (المعروض النقدي) للصين إلى مستويات قياسية في مارس/آذار، مع مواصلة البنوك توسعها الائتماني الضخم دعما لجهود الحكومة من أجل إعادة تنشيط الاقتصاد.

وقدمت البنوك قروضا بالعملة المحلية قيمتها 1.89 تريليون يوان (276.6 مليار دولار) في مارس/آذار ليصل إجمالي الربع الأول من العام إلى 4.58 تريليونات يوان، وهو ما يقترب من هدف حددته الحكومة للعام بأكمله عند خمسة تريليونات يوان.

وساهم هذا في زيادة نمو مؤشر المعروض النقدي إلى مستوى قياسي بلغ 25.5% في مارس/آذار ارتفاعا من 20.5% في فبراير/شباط.

وارتفعت السيولة رغم تسجيل أقل زيادة فصلية في احتياطيات النقد الأجنبي للبلاد منذ الربع الثاني من عام 2001 مما يظهر تباطؤ التدفقات إلى الداخل عن طريق الفائض التجاري والاستثمار الأجنبي تأثرا بحالة الركود الاقتصادي الذي تعاني منه العديد من الاقتصادات الكبرى.

المصدر : وكالات