جنرال موتورز وتويوتا تسجلان أسوأ مبيعات شهرية
آخر تحديث: 2009/3/4 الساعة 00:02 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/3/4 الساعة 00:02 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/8 هـ

جنرال موتورز وتويوتا تسجلان أسوأ مبيعات شهرية

يلقي الوضع الحالي بثقله على شركتي جنرال موتورز وكرايسلر بسبب حاجتهما الماسة للسيولة (الفرنسية-أرشيف) 

انخفضت مبيعات شركات السيارات الرئيسية في الولايات المتحدة في الشهر الماضي لتسجل أسوأ مبيعات شهرية في 27 عاما، بعد أن أخفقت الخصومات وانخفاض أسعار الفائدة في تشجيع المستهلكين.

 

وانخفضت مبيعات جنرال موتورز بنسبة 48% الشهر الماضي مقارنة مع الشهر نفسه في 2008 بينما انخفضت مبيعات شركة تويوتا بنسبة 40% ما يعنى أن المشترين يعزفون عن شراء سيارات جديدة بسبب الاستغناءات عن العاملين في الشركات وانخفاض أسعار الأسهم وأسعار المنازل.

 

وقالت جنرال موتورز إنها تعتزم خفض إنتاجها في الربع الثاني من العام الحالي بنسبة 34%.

 

وكانت شركات السيارات والمحللون يتوقعون ارتفاعا في المبيعات في النصف الثاني من العام الحالي لكن الوضع الحالي يجعلهم أقل يقينا.

 

ويلقي الوضع الحالي بثقله على شركتي جنرال موتورز وكرايسلر بسبب حاجتهما الماسة للسيولة لتسديد 17.4 مليار دولار من القروض قدمتها الحكومة لاستمرار عملياتهما.

 

وقالت إميلي موريس كبيرة اقتصاديي شركة فورد إن مبيعات الشركة كانت مستقرة في الأشهر الأربعة التي سبقت فبراير/ شباط الذي اتسم بهبوط المبيعات.

 

وقالت فورد إنها باعت 99060 سيارة الشهر الماضي مقارنة مع 192248 سيارة في فبراير/ شباط 2008.

 

ويقول محللون إن مبيعات الشهر الماضي بعد أن تحصر قد تكون أقل من الرقم المسجل في يناير/ كانون الثاني حين وصلت المبيعات إلى 656976 سيارة وهي الدنيا من سجل ديسمبر/ كانون الأول 1981.

المصدر : وكالات

التعليقات