محافظو البنوك المركزية بالخليج يتوقعون انكماشا بالاقتصادات
آخر تحديث: 2009/3/25 الساعة 19:24 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/3/25 الساعة 19:24 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/29 هـ

محافظو البنوك المركزية بالخليج يتوقعون انكماشا بالاقتصادات

اقتصادات الخليج قد تنكمش بسبب أسعار النفط (الفرنسية-أرشيف)

أكد محافظو البنوك المركزية في دول الخليج العربي اليوم الأربعاء أن اقتصادات الخليج قد تنكمش هذا العام بسبب انخفاضات أسعار النفط لكن السيولة متوفرة والائتمان يواصل نموه.
 
وقال سلطان ناصر السويدي محافظ مصرف الإمارات العربية المتحدة  المركزي في مؤتمر مصرفي بالبحرين إن تراجع أسعار البترول سيكون له أثر على اقتصادات المنطقة وهو ما سيؤدي إلى انكماش في جميع دول مجلس التعاون الخليجي خلال السنة الجارية.
 
السويدي أكد عدم وجود خطط لخفض الفائدة (الجزيرة نت)
ائتمان قوي
وتوقع السويدي أن يتراوح متوسط سعر النفط هذا العام إلى ما بين 40 و44 دولارا للبرميل وهو مستوى بعيد تماما عن قرابة 150 دولارا للبرميل الذي سجله في يوليو/تموز الماضي والذي مثل ذروة الازدهار الاقتصادي في دول مجلس التعاون الخليجي الست.
 
وأكد السويدي أن الأمر تطلب عددا من الإجراءات لضخ السيولة في القطاع المالي لكن ليست هناك خطط فورية لخفض الفائدة وسيتم البحث في تقريب نسب الإقراض من الودائع.
 
ومن جهته قال الشيخ سالم عبد العزيز الصباح محافظ بنك الكويت المركزي إن هناك وفرة في السيولة في الكويت وإن البنك المركزي يعمل على امتصاص السيولة الفائضة.
 
وأضاف أن هناك مخاوف بين البنوك من تقديم الائتمان بسبب الوضع العام موضحا أنها ما زالت تراقب الوضع وأن البيانات تشير إلى نمو الائتمان ولكن بشكل بطيء.
 
وقال محافظا البنكين المركزيين في السعودية وقطر إن الائتمان نما بنحو 15% في بلديهما في فبراير/شباط الماضي بالمقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي.
 
وأكد محمد الجاسر محافظ البنك المركزي السعودي أنه لا داعي للمبالغة في مشكلة السيولة في الخليج، موضحا أن الائتمان ما زال قويا في المنطقة.
 
إنفاق مرتفع
"
رغم الركود الاقتصادي الذي يخيم على المنطقة فقد تعهدت دول الخليج بالحفاظ على المستوى المرتفع للإنفاق في العام الجاري مستغلة الوفرات الكبيرة التي حققتها من ارتفاع أسعار النفط في  الأعوام الماضية

"
ورغم الركود الاقتصادي الذي يخيم على المنطقة فقد تعهدت دول الخليج بالحفاظ على المستوى المرتفع للإنفاق في العام الجاري مستغلة الوفرات الكبيرة التي حققتها من ارتفاع أسعار النفط في الأعوام الماضية.
 
وأكد وزير الاقتصاد الإماراتي اليوم الأربعاء أن الإمارات العربية المتحدة تعتزم زيادة الإنفاق على المشاريع رغم التراجع في أسعار النفط.
 
وقال الوزير سلطان المنصوري في بيان إن الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي للبلاد نما بنسبة 7.4% العام الماضي، مشيرا إلى أن فائض الميزان التجاري للدولة ارتفع إلى 184.1 مليار درهم (50 مليار دولار) في 2008 من 148.6 مليار درهم في 2007.
 
وكانت البنوك المركزية في كل من عُمان وقطر والبحرين قد كشفت الثلاثاء عن توقعاتها بتراجع النمو الاقتصادي في الدول الثلاث بصورة حادة في العام الجاري بسبب الأزمة المالية التي انعكست بانخفاض كبير في أسعار النفط التي تعتمد عليها دول المنطقة في إيراداتها.
المصدر : رويترز

التعليقات