شروط لمساعدة أوبل وبورش تسعى لشراء أسهم بفولكس فاغن
آخر تحديث: 2009/3/2 الساعة 17:07 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/3/2 الساعة 17:07 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/6 هـ

شروط لمساعدة أوبل وبورش تسعى لشراء أسهم بفولكس فاغن

الوزير الألماني يريد ضمان أن لا تتدفق المساعدات الحكومية لأوبل إلى شركة جنرال موتورز
(رويترز-أرشيف)

اشترط وزير الاقتصاد الألماني اليوم الاثنين على القائمين على شركة أوبل تحديد تصورات واضحة للمستقبل من أجل نيل مساعدات حكومية تخرجها من أزمتها, في حين اقتربت شركة بورش من الحصول على قرض يمكنها من زيادة حصتها في شركة فولكس فاغن, كما ستشرع جنرال موتورز في دفع الديون المتراكمة على وحدتها السويدية ساب.
 
وقال الوزير كارل تيودور زو خلال لقائه المسؤولين في شركة جنرال موتورز في أوروبا إن على أوبل وضع تصور واضح للمستقبل قبل أن تقدم الحكومة الألمانية أي مساعدات للشركة للحفاظ على ما يقرب من 25 ألف فرصة عمل في ألمانيا.
 
نظرة متأنية
وأكد زو أن هذه المساعدات لا يجب أن تتدفق إلى الشركة الأم في الولايات المتحدة، مشيرا إلى أن الحكومة ستتخذ إجراءات بعيدة المدى للتأكد من أن أوبل وضعت مخططا واضح المعالم وقابلا للتطبيق في المستقبل المنظور.
 
وأضاف الوزير أن الحكومة تتعامل مع أموال دافعي الضرائب وبالتالي لا بد من نظرة سليمة ومتأنية قبل اتخاذ القرار.
 
وكان بيان عن جنرال موتورز أوروبا قد اقترح الجمعة تخفيف علاقاتها مع الشركة الأم بالولايات المتحدة, لكنها أكدت أنها تحتاج إلى مبلغ 3.3 مليارات دولار للتمويل وضمانات من السلطات الأوروبية على مدى السنتين المقبلتين.
 
بورش تمتلك نسبة 50% من شركة فولكس فاغن (الفرنسية-أرشيف)
من جهة أخرى قال بيان لشركة بورش الألمانية لصناعة السيارات الفاخرة اليوم إن المفاوضات مع البنوك بشأن قرض بقيمة 10 مليارات يورو (12.6 مليار دولار) سوف تصل لنتائج إيجابية قبل نهاية مارس/آذار الجاري.
 
وأضاف البيان أن المفاوضات التي كانت تصطدم بالتردد الذي تبديه المصارف في طريقها إلى الحل خلال مدة وجيزة.
 
وتسعى شركة بورش عبر حصولها على القرض إلى زيادة حصصها في شركة فولكس فاغن بنسبة 25%  لتمتلك 75% من أسهمها بحلول نهاية العام الجاري.
 
تدخل فوري
وعلى صعيد متصل أعلنت شركة جنرال موتورز الأميركية لصناعة السيارات أنها ستشرع في دفع الديون المستحقة للموردين من وحدتها السويدية ساب خلال هذا الأسبوع لمساعدتها على مواصلة إنتاجها.
 
وأكد مدير جنرال موتورز في لقاء الاثنين أنه تم تخصيص مبلغ 1.3 بليون كورونة (142 مليون دولار) لهذا الأمر وسيتم دفعه على الفور.
 
وكان إنتاج الشركة السويدية قد توقف مؤقتا خلال الأسبوع الماضي بسبب مشاكل في الإمدادات والخلاف مع إدارة الجمارك السويدية, وتدين ساب بمبلغ 90 مليار كورونة للموردين بسب تلكؤهم في شحنات جراء إشاعات سابقة متعلقة بإفلاس الشركة الأم جنرال موتورز.
المصدر : وكالات