نحو 43% من إمدادات القمح هذا الشتاء معرضة للخطر حيث لم تسقط الأمطار لمدة تزيد عن مائة يوم (رويترز-أرشيف)

أطلقت الصين عدة قذائف لاستمطار السحب كما أعلنت عن خطط لتحويل مياه من الأنهار الكبيرة لتخفيف آثار الجفاف الشديد الذي يجتاح أقاليم الشمال والوسط.

 

وتتمثل عملية استمطار السحب في نثر مواد كيميائية في السحب من أجل حفزها على إسقاط المطر بعملية تعرف علمياً بـ"بذر السحاب".

 

وأعلن مكتب الأرصاد الجوية الصيني إطلاق قرابة الثلاثة آلاف قذيفة وصاروخ لبذر السحاب في سبعة أقاليم أمس.

 

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) عن مسؤول بوزارة موارد المياه الصينية قوله إنه سيجري تحويل المزيد من المياه من نهري ييلو ويانجتز إلى المناطق الزراعية الأكثر تضررا.

 

وقالت الوكالة أمس إن الحكومة الصينية تعتزم تقديم أكثر من 12 مليار دولار من المساعدات للمزارعين الذين تأثروا بموجة من الجفاف هي الأسوأ في عدة عقود.

 

وقال مركز للمساعدات إن نحو 4.3 ملايين شخص إضافة إلى 2.1 مليون رأس من الماشية يعانون من نقص في موارد المياه حيث ضربت البلاد أسوأ موجة جفاف منذ خمسينيات القرن الماضي.

 

ورفعت السلطات مستوى الطوارئ في مناطق الجفاف إلى أعلى مستوى لها الجمعة حيث تهدد ندرة الأمطار بتدمير محاصيل أكثر من عشرة ملايين هكتار من الأراضي الزراعية.

 

وقالت تقارير صحفية إن نحو 43% من إمدادات القمح هذا الشتاء معرضة للخطر حيث لم تسقط الأمطار لمدة تزيد عن مائة يوم.

 

وقد تراجعت معدلات سقوط الأمطار بنسب تتراوح بين 50% إلى 80% في معظم مناطق شمالي ووسط الصين.

المصدر : وكالات