هبوط قياسي للصادرات الألمانية يعمق حالة الركود
آخر تحديث: 2009/2/26 الساعة 00:20 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/26 الساعة 00:20 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/2 هـ

هبوط قياسي للصادرات الألمانية يعمق حالة الركود

 الاقتصاد الألماني يعاني من انكماش حاد يتوقع استمراره نتيجة تراجع الصادرات (الفرنسية)

أدى انخفاض حاد للصادرات الألمانية إلى تراجع قياسي في الناتج المحلي الإجمالي في الربع الأخير من العام الماضي، ويرجح أن يستمر انكماش الاقتصاد الألماني خلال العام الجاري انعكاسا لتأثره بالأزمة الاقتصادية العالمية، خاصة أنه يعتمد بشكل كبير على التجارة الخارجية.

وبين مكتب الإحصاءات الاتحادي اليوم أن الاقتصاد انكمش بمعدل 2.1% في الأشهر الثلاثة الأخيرة من العام الماضي، وهو أسوأ فصل تشهده البلاد منذ وحدة شطريها في عام 1990.

وتتوقع برلين أن ينكمش الاقتصاد بمعدل 2.25% هذا العام. ويشار إلى أن الاقتصاد الألماني لم ينكمش بأكثر من 1% في العام منذ الحرب العالمية الثانية، ويرجح صندوق النقد الدولي انكماش الاقتصاد الألماني بنسبة 2.5%.

واعتبر الخبير الاقتصادي أولريك كاستينز أن التوقعات للربع الراهن ليست جيدة في ظل غياب أي مؤشرات على الانتعاش.

وعزا مكتب الإحصاءات ارتفاع مستوى انكماش الاقتصاد الألماني في الربع الأخير من عام 2008 إلى التراجع في التجارة الخارجية التي خفضت النمو الفصلي بنسبة 2%.

صادرات السلع الألمانية تراجعت بنسبة 7.3% خلال الربع الأخير من 2008  (رويترز-أرشيف)
تراجع الصادرات
وسجل الربع الأخير من العام الماضي تراجع الصادرات بنسبة 7.3% وهو أكبر تراجع منذ الربع الثاني من عام 1991، وتراجعت الواردات بنسبة 3.6%.

وتراجع الإنفاق الاستثماري للشركات الألمانية بنسبة 4.9%، كما انخفض الإنفاق الاستهلاكي بنسبة 0.1%.

وبهذا يواصل الناتج المحلي لألمانيا –صاحبة أكبر اقتصاد في أوروبا- انكماشه للربع الثالث على التوالي مؤكدا حالة الركود الاقتصادي الذي تمر به البلاد.

وأوضحت البيانات أن إجمالي معدل نمو الاقتصاد الألماني خلال العام الماضي بلغ 1.3% بشكل حقيقي مقابل 2.5% في عام 2007 و3% في عام 2006.

المصدر : وكالات

التعليقات