العراق يدعو فرنسا للاستثمار وبناء محطة نووية
آخر تحديث: 2009/2/22 الساعة 19:45 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/22 الساعة 19:45 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/27 هـ

العراق يدعو فرنسا للاستثمار وبناء محطة نووية

زيارة ساركوزي للعراق فتحت مجالات جديدة للتعاون بين البلدين (الفرنسية-أرشيف)

دعا مسؤول عراقي اليوم الأحد السلطات الفرنسية لمساعدة بلاده على بناء محطة نووية جديدة في العراق من أجل توليد الطاقة الكهربائية، ورحب بالشركات الفرنسية التي ترغب في فتح مجال للاستثمار في العراق وإنجاز مشاريع هناك.
 
وقال وزير الكهرباء العراقي كريم وحيد لوكالة الصحافة الفرنسية "لدينا علاقات جيدة جدا مع الشركات الفرنسية, وأنا على استعداد للدخول في مفاوضات مع وكالة الطاقة النووية الفرنسية والبدء في بناء محطة للطاقة النووية, ذلك لأن المستقبل نووي".
 
وكانت فرنسا قد بدأت التعاون مع العراق في عهد الرئيس الراحل صدام حسين منذ العام 1979 لبناء مفاعل أوزيراك (تموز) النووي جنوب بغداد, لكن الطيران الحربي الإسرائيلي دمره عام 1981 أثناء الحرب العراقية الإيرانية.
 
من جهة أخرى قال وزير الكهرباء العراقي خلال زيارته لفرنسا إن الوقت قد حان لمجيء الشركات الفرنسية إلى العراق والشروع في الاستثمار، مؤكدا وجود مجالات متعددة  للمشاريع الاستثمارية لا سيما في قطاع الطاقة.
 
وأشار وحيد إلى أن فرنسا لم تظهر إلى حد الآن بالشكل المأمول على الصعيد الاقتصادي في عراق ما بعد صدام, لافتا إلى أن زيارة الرئيس نيكولا ساركوزي يوم 10 فبراير/شباط الجاري قد فتحت الطريق "لصداقة جيدة ومتينة".
 
عوائق مالية
وفي سياق متصل أكد الوزير العراقي أن قطاع الطاقة العراقي يواجه صعوبات على مستوى التمويل لإعادة بناء شبكة التيار الكهربائي المتهالكة التي تأثرت جراء أكثر من عقدين من الحروب والعقوبات.
 
وأكد وحيد أن التركيز الآن على تأمين الأموال في وقت لم تتم فيه الموافقة على ميزانية 2009 بسبب السياسات المتناحرة, وفي ظل انخفاض أسعار النفط -المصدر الرئيسي للدخل العراقي- التي ضربت البلاد.
 
وأضاف "نطلب سبعة مليارات دولار من أجل تحسين شبكة التيار الكهربائي في أنحاء العراق, وتلقينا مليارا واحدا حتى الآن", لكن الأمر الذي يبعث على الأمل -حسب قوله- أن العمليات المسلحة لم تتعرض لشبكة الكهرباء منذ يونيو/حزيران الماضي.
المصدر : الفرنسية

التعليقات