هيبو ريال إستيت واحدا من أكبر ضحايا الأزمة المالية العالمية (رويترز-أرشيف)

كشف بنك هيبو ريال إستيت العقاري الألماني حصوله على 10 مليارات يورو (12.9 مليار دولار) مساعدات إضافية من الحكومة في صورة ضمانات قروض.

وسيحصل البنك على الأموال من مؤسسة سوفين وهي مؤسسة حكومة ألمانية تدير برنامج إنقاذ للقطاع المصرفي بميزانية قدرها 480 مليار يورو (619.2 مليار دولار).

ويعد هيبو ريال إستيت واحدا من أكبر ضحايا الأزمة المالية العالمية التي فجرتها خسائر القروض عالية المخاطر في قطاع التمويل العقاري الأميركي العام الماضي.

وحصل البنك على قروض وضمانات قروض حكومية بقيمة 102 مليار يورو (131.58 مليار دولار) منذ سبتمبر/ أيلول الماضي عندما أصبح أول بنك ألماني يشارف على الإفلاس نتيجة الأزمة المالية.

وفي ديسمبر/ كانون الأول الماضي أجرى المحققون الألمان تحقيقات في أنشطة البنك وثروات أعضاء مجلس إدارته على خلفية شكوك في قيام مسؤولين فيه بالتلاعب بالسوق.

وأجبرت تداعيات خسائر القروض عالية المخاطر التي دفعت الاقتصاد العالمي إلى دائرة الركود بنك هيبو ريال إستيت لطلب المساعدة من الحكومة.

يشار إلى أن البنك المركز الألماني (بوندسبنك) قاد مع مجموعة من الشركات المالية الألمانية في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي خطة إنقاذ لهيبو ريال تتكلف حوالي 35 مليار يورو (50 مليار دولار) .

السندات التي كانت قد طرحتها شركة ديفا التابعة لمجموعة أتش آر أس المتعثرة للتداول في أسواق العالم.

المصدر : وكالات