الأزمة تؤثر على هيئة كهرباء دبي
آخر تحديث: 2009/12/9 الساعة 12:55 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/12/9 الساعة 12:55 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/22 هـ

الأزمة تؤثر على هيئة كهرباء دبي

جزيرة النخيل أكبر مشروع لشركة النخيل (الفرنسية)

أدى انخفاض التصنيف الائتماني للشركات التابعة لحكومة دبي إلى تنفيذ فقرة تخص ديون هيئة كهرباء وماء دبي بحيث أصبح يتعين عليها تسديد ملياري دولار من الديون في وقت أقرب من الأجل المستحق أصلا.
 
وقالت صحيفة فايننشال تايمز إن برنامجا للتوريق بقيمة ملياري دولار كان أجله يستحق في 2036 قد أصبح واجب السداد بشكل كامل في 14 ديسمبر/كانون الأول الجاري وهو التاريخ الذي يصبح أيضا فيه مليارا دولار أصدرتها شركة نخيل للتطوير العقاري والتابعة لدبي العالمية على شكل صكوك إسلامية مستحقة.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن سرعة التسديد هذه تظهر كيف أن المشكلة التي خلقتها محاولة حكومة دبي لإعادة هيكلة ديون دبي العالمية تسري في أجزاء أخرى من الاقتصاد في الإمارة.
 
وأشارت إلى أن من آثار الأزمة أن التأمين على قروض دبي ارتفع بصورة كبيرة كما أن المكاسب التي حققها سوق دبي للأوراق المالية هذا العام والتي بلغت 22% تبخرت في أربعة أيام فقط.
 
وزاد من مشكلات نخيل بحثا أجرته مؤسسة فورغو وهي مؤسسة للمساحة قالت فيه إن جزيرة النخيل أكبر مشروع للشركة تنخفض بمقدار خمسة مليمترات سنويا تحت الماء ما يهدد بإغراقها. لكن نخيل تشكك في صحة هذا التقرير.
 
وأوضحت فايننشال تايمز أن المسؤولين في حكومة دبي يحاولون النأي بأنفسهم عن ديون دبي العالمية. لكن هيئة كهرباء وماء دبي -الشركة الوحيدة في الإمارة التي تقدم خدمات المياه والكهرباء- تتمتع بدعم حكومي كامل وضمان من حكومة دبي.
 
وينظر إلى الهيئة على أنها إحدى الشركات القوية في دبي لما تتمتع به من سيولة. ويتوقع محللون أن يتم تسديد السندات المستحقة في وقتها أو أن يتم التفاوض بشأنها.
 
ونقلت الصحيفة عن إدارة المالية في دبي القول إن الهيئة حكومية وإن ديونها حكومية وإن حكومة دبي ملتزمة بتسديد أي التزامات تتعلق بهذه الديون.
 
وكانت مؤسسة فيتش للتصنيف الائتماني أول مؤسسة تخفض تصنيف سندات الهيئة في 30 نوفمبر/تشرين الثاني إلى أقل من (أي) مما أدى إلى ضرورة سرعة تسديدها.
 
واختلف تصنيف السندات من قبل مؤسسات أخرى مثل موديز التي صنفتها بـ(بي 2) بينما صنفتها مؤسسات أخرى بأقل من ذلك.

يشار إلى أن البنك المركزي للإمارات وبنكين آخرين في أبو ظبي قدمت 15 مليار دولار من القروض لحكومة دبي.
المصدر : فايننشال تايمز

التعليقات