بورصة نيكي ارتفعت بنسبة 1.5% لتغلق عند مستوى 10167.6 نقطة (الفرنسية-أرشيف)

اختلف أداء أسواق المال الآسيوية في تعاملات اليوم، فبينما حققت البورصة اليابانية أعلى مستوى إغلاق في ستة أسابيع، وصعد مؤشر البورصة الكورية الجنوبية، تراجعت مؤشرات الأسواق في هونغ كونغ وأستراليا.

ففي كبرى الأسواق الآسيوية ارتفع مؤشر بورصة نيكي القياسية للأسهم اليابانية بنسبة 1.5% ليغلق عند مستوى 10167.6 نقطة، مسجلا أعلى مستوى إغلاق منذ أواخر أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وفي السوق اليابانية الثانية زاد مؤشر توبكس الأوسع نطاقا بنسبة 1.1% ليصل إلى مستوى 898.93 نقطة.

وكان أبرز الرابحين في اليابان أسهم شركات التصدير متشجعة بارتفاع الدولار مقابل الين في أواخر الأسبوع الماضي بعد بيانات الوظائف الأميركية التي جاءت أفضل من المتوقع، مما عزز الآمال في تعافي الاقتصاد.

ومن شأن تراجع سعر صرف الين الياباني أن يعزز من القدرة التنافسية لمنتجات المصدرين اليابانيين في الخارج ويزيد من أرباحهم هناك.

وفي تعاملات اليوم ارتفع سهم الخطوط الجوية اليابانية 7% بعد تصريحات حكومية بأن طوكيو تدرس ضمان نحو 700 مليار ين (7.8 مليارات دولار) في صورة قروض أموال أخرى للشركة المثقلة بالديون، والتي خسرت 1.5 مليار دولار في ستة أشهر حتى نهاية سبتمبر/أيلول الماضي.

وفي أنحاء آسيا تباين الأداء، فتراجع مؤشر هانغ سانغ في هونغ كونغ بنسبة 0.6% ليغلق عند مستوى 22358.88 نقطة.

من جانبه تراجع مؤشر السوق الأسترالية بنسبة 0.6% كذلك ليصل إلى مستوى 4676.5 نقطة، في حين ارتفع مؤشر كوسبي الكوري الجنوبي بنسبة 0.4%، كما صعد مؤشر البورصة السنغافورية بنفس النسبة.

المصدر : وكالات