في حال تجميد المطالبات ستقدم حكومة دبي الدعم المالي لمجموعة دبي العالمية (الفرنسية)

قالت مجموعة دبي العالمية التي تسعى لإعادة جدولة ديونها إنها عقدت اجتماعا الاثنين مع الدائنين.
 
ونقلت رويترز عن مصدر مصرفي أن دبي العالمية التي تواجه إعادة هيكلة ديون بقيمة 22 مليار دولار أبلغت الدائنين بأن إجمالي ديونها يبلغ 40 مليار دولار وأنها ستطرح مقترحا لتعليق المطالبة بسداد ديون في منتصف يناير/كانون الثاني.
 
وشرحت دبي العالمية وضعها المالي للدائنين في الوقت الذي تسعى فيه لإعادة هيكلة ديون مرتبطة بها وبوحدتي نخيل وليمتلس العالمية العقاريتين التابعتين لها.
 
وقال المصدر "يرغبون في طرح المقترح في منتصف يناير/كانون الثاني حتى يبدأ سريانه في نهاية الشهر.. الأمر أقرب إلى نموذج ودي من إعادة الهيكلة, وتسعى دبي العالمية للعمل مع المقرضين من أجل التوصل إلى حل يرضي الطرفين". وأضاف "هذه هي المرة الأولى التي يطرحون فيها أرقاما".
 
وقالت دبي العالمية في عرض للدائنين إن نخيل عليها التزامات بقيمة تسعة مليارات دولار.
 
وكان هدف اجتماع الاثنين إطلاع البنوك على آخر المستجدات المتعلقة بخطط المجموعة لإعادة الهيكلة.
 
وقالت المجموعة في بيان إنها "ستسعى للتوصل إلى اتفاق مع الدائنين لتجميد ديون المجموعة وتمديد مواعيد الاستحقاق".
 
وشارك في الاجتماع  مستشارو دبي العالمية إضافة إلى مستشارين من مؤسسة "ديلويت" و"روتشيلد" و"كليفورد تشانس" يمثلون الدائنين.
 
وأضاف البيان "حصلت دبي العالمية على  تأكيدات أنه في حال النجاح في تطبيق تجميد هذه المطالبات، ستقوم حكومة دبي من خلال صندوق دبي للدعم المالي بتقديم الدعم المالي اللازم حتى 30 أبريل/نيسان 2010 لتغطية تكاليف رأس المال العامل والفوائد المستحقة لضمان استمرارية العمل في مشاريعها الرئيسية".
 
كما أكدت المجموعة "التزامها بالعمل بشكل وثيق مع لجنة التنسيق المعينة من قبل البنوك الدائنة للتوصل إلى حل مرض لجميع الأطراف يخدم مصالح البنوك والجهات الدائنة وجميع أصحاب المصالح المتأثرين بعملية إعادة الهيكلة".
 
واستطاعت دبي العالمية تفادي التخلف عن سداد صكوك بقيمة 4.1 مليارات دولار كانت نخيل قد أصدرتها بعدما حصلت المجموعة على مساعدة بقيمة عشرة مليارات دولار من أبوظبي.

المصدر : وكالات