سوق دبي شهدت تقلبات بجلسة الخميس (رويترز)

صعد مؤشر سوق دبي المالية الخميس إلى أعلى مستوى منذ الإعلان قبل نحو أسبوعين عن إعادة هيكلة قسم من ديون مجموعة دبي العالمية، وذلك بعيد إعلان شركتي إعمار العقارية ودبي القابضة أنهما تخلتا عن خطة للاندماج.
 
وأغلق المؤشر مرتفعا 7% بعد تداولات متقلبة. ففي بداية التداولات ارتفع المؤشر ارتفاع طفيفا لكنه سرعان ما هوى في نحو نصف ساعة بأكثر من 4%.
 
وفي وقت لاحق عاود المؤشر الصعود شيئا فشيئا إلى 7% عند الإغلاق بعد تداول مكثف للأسهم. وكان المؤشر قد تراجع بحدة نهاية تداولات الخميس إذ انخفض 6.4% وهو أدنى مستوى له بأكثر من تسعة أشهر.
 
وبهذا التراجع الذي انتهت عليه تداولات الأربعاء، بلغت نسبة التراجعات في سوق دبي المالية نحو 27% منذ تفجرت ما توصف بأزمة قروض مجموعة دبي العالمية.
 
إعلان منعش
وكان مجلسا إدارتي إعمار ودبي القابضة قد أعلنا الأربعاء في بيانين متزامنين أنهما قررا عدم المضي قدما في خطة للاندماج. وبررا القرار بأن الاندماج لن يحقق أي مزايا اقتصادية في الوقت الراهن.
 
حاملو أسهم إعمار كانوا يخشون من تداعيات اندماج محتمل مع دبي القابضة (رويترز-أرشيف)
وأثار إعلان الشركتين في يونيو/ حزيران الماضي عن إجراء محادثات للاندماج مخاوف بين حملة أسهم إعمار الذين باتوا منذ صدور ذلك الإعلان يخشون ضياع أسهمهم.
 
ودفع تخلي إعلان الشركتين عن خطة الاندماج سهم إعمار إلى الصعود 12% خلال جلسة الخميس.
 
وقال بنك إي إف جي هيرمس الاستثماري إنه يعتقد أن عدول إعمار عن الاندماج مع دبي القابضة خبر طيب للشركة, مشيرا إلى أن المخاوف بشأن عملية الاندماج قد تبددت.
 
وفي الإمارات أيضا أغلق مؤشر سوق أبو ظبي المالية على ارتفاع طفيف بعدما كان تراجع الأربعاء بنحو 3%. وتراجعت أسهم العقارات بداية الجلسة قبل أن تعوض خسائرها الأولية وتصعد بالمؤشر.
 
أما خارج الإمارات -التي اضطربت سوقاها الماليتان منذ إعلان حكومة دبي عن إعادة هيكلة 26 مليار دولار من ديون دبي العالمية- فقد عاود مؤشر بورصة قطر الخميس الانتعاش مسجلا ارتفاعا بنسبة 1.19% بقيادة قطاع البنوك بعدما تراجع بالجلسة السابقة 2%.
 
وفي الكويت أغلق مؤشر السوق المحلية منخفضا، بينما لم تشهد البورصة السعودية تداولات بسبب عطلة نهاية الأسبوع.

المصدر : الفرنسية