الكويت تنتج نحو 2.2 مليون برميل من النفط يوميا (الفرنسية–أرشيف)

قالت الكويت إن عائداتها من النفط في النصف الأول من العام المالي الحالي بلغت 28.7 مليار دولار، وهو ما يفوق توقعات كل العام وذلك بسبب ارتفاع أسعار النفط.
 
وقالت وزارة المالية إن العائدات في الأشهر الستة الأولى من العام المالي حتى 30 سبتمبر/أيلول ارتفعت بنسبة 12% عن تقديرات العام المالي 2009/2010 كله التي توقعت وصولها إلى 28.1 مليار دولار.
 
وقالت الوزارة إن الإنفاق الفعلي في نفس الفترة وصل إلى 11.2 مليار دولار أي ما يمثل 26.6% من مجمل تقديرات الإنفاق لكل العام وهي 42.1 مليار دولار.
 
وطبقا لهذه التقديرات فإن فائض الموازنة سيصل إلى 17.5 مليار دولار بالمقارنة مع عجز في تقديرات سابقة بلغت 14 مليار دولار. وتوقعت الكويت عجزا في السنوات المالية العشر السابقة لكنها انتهت كلها إلى فوائض.
 
وتبدأ السنة المالية بالكويت في أول أبريل/نيسان وتنتهي في 31 مارس/آذار.
 
وقالت الوزارة إن عائدات النفط تمثل 94.3% من عائدات الدولة.
وكانت الكويت قدرت عائداتها على أساس سعر 35 دولارا للبرميل، وهو سعر متحفظ للنفط بالمقارنة مع 50 دولارا للعام الذي سبقه. لكن أسعار النفط ارتفعت من نحو 30 دولارا للبرميل في نهاية 2008 إلى نحو 78 دولارا اليوم الاثنين.
 
ومع ارتفاع أسعار النفط إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق وهو 147 دولارا في منتصف العام الماضي حققت الكويت عائدات وصلت إلى 50.7 مليار دولار في النصف لأول من العام المالي 2008/2009.
 
كما حققت الكويت فائضا بلغ 9.6 مليارات دولار في العام المالي السابق رغم تحويل 19 مليار دولار إلى صندوق المعاشات الحكومي.
 
وهذا هو العام الحادي عشر الذي تحقق فيه الكويت فوائض في موازنتها. وطبقا لإحصائيات رسمية فقد بلغت هذه الفوائض 123 مليار دولار.
وتستثمر الكويت هذه الفوائض عن طريق هيئة الاستثمار الكويتية التي يبلغ حجم أصولها 230 مليار دولار.
 
وتنتج الكويت نحو 2.2 مليون برميل من النفط يوميا ويبلغ عدد سكانها من الكويتيين 1.1 مليون نسمة إضافة إلى 2.34 مليون من المقيمين.

المصدر : الفرنسية