مصر تأمل مضاعفة تجارتها مع الصين
آخر تحديث: 2009/11/8 الساعة 19:17 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/11/8 الساعة 19:17 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/21 هـ

مصر تأمل مضاعفة تجارتها مع الصين

سفينة شحن صينية تعبر قناة السويس (الفرنسية-أرشيف)

قال وزير التجارة والصناعة المصري إن التبادل التجاري بين بلاده والصين سيزيد خلال ثلاث سنوات إلى عشرة مليارات دولار من ستة مليارات دولار في الوقت الحالي.
 
وقال الوزير رشيد محمد رشيد -في مقابلة مع وكالة رويترز السبت على هامش ملتقى الأعمال الصيني الأفريقي في شرم الشيخ- إنه واثق من أن حجم التبادل التجاري سيبلغ ذلك المستوى في غضون السنوات الثلاث المقبلة.
 
وتميل التجارة بين البلدين لصالح الواردات الصينية غير أن رشيد قال إن
مصر تأمل أن تركز أكثر على تصدير منتجات ذات قيمة مضافة إلى الصين مثل الكيماويات ومواد البناء والمنتجات الجلدية.
 
وأضاف "صادراتنا من مصر محدودة للغاية. نصيبنا لا يزيد عن 300 مليون دولار. لكن لدينا برنامج وافق عليه وزيرا التجارة في مصر والصين يهدف إلى تعزيز الصادرات المصرية إلى الصين, ويركز هذا البرنامج أيضا على المنتجات ذات القيمة المضافة".
 
وتابع أنه يأمل أن تزيد الصادرات المصرية إلى الصين إلى 1.5 مليار
دولار في السنوات الثلاث المقبلة.
 
وتعد مصر من أوائل الدول الأفريقية التي أقامت علاقات دبلوماسية مع الصين في أعقاب الثورة الاشتراكية عام 1949, وهي تتوقع الآن أن تحل الصين خلال السنوات الست المقبلة محل الولايات المتحدة كأكبر شريك تجاري لها.
 
وقال وزير التجارة والصناعة المصري في المقابلة ذاتها "تصبح الصين أكثر فأكثر من كبرى الدول المستوردة حيث باتت اليوم تستورد سلعا كثيرة ونريد أن يكون لنا نصيب".
المصدر : رويترز