القطاع العقاري بالإمارات عانى من هزة أثرت على النمو الاقتصادي (الجزيرة)

توقع وزير الاقتصاد بدولة الإمارات سلطان بن سعيد المنصوري اليوم أن يبلغ التضخم في بلاده نحو 3% هذا العام, مخفضا من توقعاته السابقة، وأشار إلى أن الإمارات تمضي بخطى ثابتة نحو الانتعاش.
 
وقال المنصوري إنه من المتوقع أن يبلغ التضخم بين 2.5% و3% هذا العام, وأكد أنه يأمل في السيطرة على التضخم على عكس السنوات القليلة الماضية.
 
وأضاف أن نمو أسعار المستهلكين بلغ ما بين 2.6% و2.9% في المتوسط حتى الآن هذا العام. وانخفضت أسعار المستهلكين في الإمارات بنسبة 0.15% على أساس سنوي في أغسطس/آب، في أول تراجع منذ بدأت وزارة الاقتصاد تقديم أرقام شهرية في يونيو/حزيران.
 
وأكد المنصوري أن بلاده تمضي بخطى راسخة على الطريق نحو الانتعاش وبنسبة 100% في قطاع الطيران حيث بلغ النمو نحو 10% هذا العام حتى الآن.
من جهة أخرى أحجم الوزير عن التنبؤ بمعدل النمو الاقتصادي العام المقبل في ثاني أكبر اقتصاد عربي، وجدد توقعاته الشهر الماضي بأن يبلغ النمو 1.3% هذا العام.
 
وفي الأسبوع الماضي توقع عمر بن سليمان نائب محافظ مصرف الإمارات المركزي أن يتجاوز النمو 4.5% في 2010. وأكد أن التضخم لا يقلقه خاصة بعد الهزة التي عاني منها القطاع العقاري.
 
وفي سبتمبر/أيلول قال محافظ مصرف الإمارات المركزي أن الاقتصاد ربما يشهد انكماشا أو يسجل معدل نمو منخفضا في 2009. ويتوقع صندوق النقد الدولي انكماشا بنسبة 0.2% هذا العام ونموا بنسبة 2.4% في  الإمارات2010.
 
وكانت أزمة الائتمان العالمية قد دفعت المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات, أكبر اقتصادات منطقة الخليج العربية إلى التباطؤ هذا العام, لكن ارتفاع الإنفاق الحكومي والتحسن في أسعار النفط ساعدا أكبر منطقة منتجة للنفط في العالم على الصمود.

المصدر : رويترز