قال مسؤول باكستاني إن الإمارات قررت الشروع في بناء مصفاة للنفط جنوب غرب إقليم بلوشستان بتكلفة خمسة مليارات دولار.
 
وكان قد تم تأجيل المشروع في يناير/ كانون الثاني الماضي بسبب الركود الاقتصادي العالمي وخلافات إدارية مع إسلام آباد.
 
لكن محمود سليم, وهو مسؤول كبير بوزارة النفط الباكستانية أكد أنه تم حل المسائل المتعلقة بالمشروع وأنه سيتم الشروع فيه بعد شهر واحد.
 
وتعتبر مصفاة خليفة الساحلية مشروعا مشتركا بين شركة الاستثمارات البترولية العالمية المملوكة لأبو ظبي وبين شركة المصفاة العربية الباكستانية التي تملكها باكستان وأبو ظبي.
 
وستمتلك شركة المصفاة العربية 76% من أسهم المصفاة بينما تمتلك شركة الاستثمارات البترولية العالمية الحصة المتبقية.
 
وقال المسؤول الباكستاني إن المصفاة العربية وافقت على استثمار خمسمائة مليون دولار للبدء في المشروع الذي سينتج نواتج التكرير من خامات النفط العربية وإيرانية.
 
ويتضمن المشروع الذي قد تصل تكلفته لأكثر من خمسة مليارات دولار إنشاء محطة لتوليد 250 ميغاواط من الكهرباء إضافة إلى ميناء صغير وشبكة من الطرق وبعض مشروعات البنية الأساسية، وسيخدم باكستان وبعض الدول المجاورة.

المصدر : الألمانية