تراجع الأرباح في الربع الثالث بنحو أربعة ملايين دولار عن ما كانت عليه قبل عام (الجزيرة)
أعلنت شركة العربية للطيران الإماراتية السبت أن أرباحها الصافية في الربع الثالث من هذا العام تراجعت بنسبة 9% لعوامل منها انتشار وباء إنفلونزا الخنازير.
 
وقالت الشركة- وهي أكبر شركة طيران عربية من حيث القيمة السوقية- إن صافي أرباحها في الفترة من يوليو/تموز إلى سبتمبر/أيلول الماضيين تراجعت إلى 39.2 مليون دولار من 43.01 مليون دولار في المدة نفسها من العام الماضي.
 
وتراجعت عائداتها في الربع الثالث أيضا بنسبة 2% عن ما كانت عليه قبل عام إلى أربعمائة مليون دولار. بيد أن صافي أرباحها في تسعة الأشهر الأولى من العام الحالي ارتفعت بنسبة 6% عن ما كانت عليه في المدة نفسها من العام الماضي إلى 91.7 مليون دولار.
 
وقالت العربية للطيران في بيان "تأثرت حركة المسافرين في الربع الثالث من 2009 بحلول شهر رمضان في ذلك الوقت من السنة والمخاوف المتعلقة بفيروس (إتش1 إن1) واستمرار تداعيات الأزمة المالية العالمية".
 
وقال الرئيس التنفيذي للشركة عادل علي في البيان نفسه إن التحديات المقبلة لا تزال كبيرة خاصة في الأمد القصير. وأوضحت الشركة أن أعداد المسافرين بين يناير/كانون الثاني وسبتمبر/أيلول الماضيين ارتفعت إلى 2.96 مليون مسافر من 2.6 مليون قبل عام.
 
وأضافت أن متوسط معامل الحمولة -وهو مقياس لمدى نجاح شركات الطيران في ملء المقاعد- بلغ 79% في الأشهر التسعة حتى نهاية سبتمبر/أيلول الماضي.
 
وتعاني شركات الطيران في أنحاء العالم جراء تراجع الإنفاق على السفر وانخفاض التجارة العالمية وارتفاع أسعار النفط. وتتنافس العربية للطيران مع طيران الجزيرة الكويتية وطيران ناس وسما السعوديتين.
 
وكانت طيران الجزيرة قد أعلنت الخميس عن تراجع صافي أرباحها في الربع الثالث بنسبة 53.2%.

المصدر : رويترز