أميركا تستهل موازنتها بأكبر عجز
آخر تحديث: 2009/11/13 الساعة 16:37 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/11/13 الساعة 16:37 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/26 هـ

أميركا تستهل موازنتها بأكبر عجز

الخزانة الأميركية تفتتح السنة المالية الجديدة بأضخم عجز لها (رويترز-أرشيف)

أعلنت وزارة الخزانة الأميركية أن الحكومة الفدرالية استهلت السنة المالية 2010 بإعلان أكبر عجز في ميزانيتها في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.
 
وبلغت قيمة عجز الميزانية 176.36 مليار دولار بزيادة قدرها 20 مليارا عن النقص المسجل في التاريخ نفسه من العام 2008، الذي سببته العائدات الضريبية الأقل وانخفاضات الإيرادات المتعلقة بالتحفيز والإنفاق الحكومي الكبير.
 
ويشير بيان الموازنة الشهري للخزانة إلى أن إيصالات شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي بلغت 135.33 مليار دولار بانخفاض 18% عن العام السابق وعند أدنى مستوى منذ أكتوبر/تشرين الأول 2002. وفي الوقت نفسه بلغ الإنفاق الحكومي 311.69 مليارا بانخفاض 3% عن العام السابق وبناء على ثاني أعلى مستوى شهري له على الإطلاق.
 
ويعتبر مقدار العجز لشهر أكتوبر/تشرين الأول أكبر من تقدير مكتب الموازنة بمجلس النواب المحدد بـ175 مليار دولار في الشهر وأكبر من 165.9 مليارا المتوقع من قبل المحللين حسب مؤشر داو جونز.
 
كذلك نقحت الخزانة أمس عجز سبتمبر/أيلول إلى أقل بقليل من 46.57 مليار دولار عن الرقم المسجل سابقا وهو 46.61 مليار دولار. حتى مع التنقيح أعلنت الولايات المتحدة في السنة المالية 2009 أنها سجلت عجز ميزانية إجماليا قياسيا قريبا من 1.4 تريليون دولار، أي ثلاثة أضعاف تسجيلها السابق.
 
وفيما يعادل 9.9% من الناتج المحلي الإجمالي، يعتبر هذا الرقم أكبر عجز أميركي كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي منذ العام 1945.
 
واضطر هذا الرقم المترنح وزير الخزانة تيموثي غيثنر إلى التعهد بكبح جماح العجز مع الانتعاش الاقتصادي للأمة.
 
ومن المتوقع أن تعلن أميركا في هذه المرحلة أن عجز السنة المالية 2010 مماثل لما أعلن في السنة المالية 2009.
 
يذكر أن الحكومة دفعت 17.93 مليار دولار كصافي فائدة الشهر الماضي عن الديون الفدرالية. ومن المعلوم أن صافي الفائدة يستثني الفائدة المدفوعة على سندات الحكومة غير الرائجة الموجودة لدى الصناديق الائتمانية الفدرالية مثل الضمان الاجتماعي.
المصدر : وول ستريت جورنال

التعليقات