العالم بحاجة لتطوير تكنولوجيا خفض انبعاث الكربون (الفرنسية-أرشيف)

قال تقرير لوكالة الطاقة الدولية إن العالم بحاجة إلى عشرة تريليونات دولار من الاستثمارات في مصادر الطاقة المتجددة وتطوير التكنولوجيا التي تستهدف خفض انبعاثات غاز الكاربون على مدى العقدين القادمين من أجل خفض حرارة الكرة الأرضية.

 

وطالب التقرير الذي نقلته صحيفة وول ستريت جورنال بخفض أكبر لانبعاثات ثاني أوكسيد الكاربون من المستويات التي يعتزم تنفيذها العديد من دول العالم.

 

وقالت الصحيفة إن التقرير الذي سيصدر الثلاثاء يطالب بالاستثمار في مبادرات الطاقة النظيفة مثل استغلال الطاقة الشمسية وإنشاء مفاعلات نووية جديدة بتكلفة تصل إلى خمسمائة مليار دولار سنويا على مدى العشرين سنة القادمة. ويعتبر هذا الرقم أعلى بنسبة 37% من التقديرات التي أصدرتها الوكالة قبل عام.

 

ويقدر محللون حجم الاستثمار في الطاقة النظيفة حاليا بنحو مائة مليار دولار سنويا.

 

وتقول وول ستريت إن الاستثمارات الإضافية ستكون مكلفة بالنسبة للمستهلكين حتى في الدول الصناعية الكبرى مثل الولايات المتحدة وألمانيا.

 

ويقول التقرير إن العالم يحتاج إلى خفض نسبة السيارات التي تعمل محركاتها بالاحتراق الداخلي من 95% حاليا إلى 40% بحلول 2030، كما يجب رفع نسبة السيارات الكهربائية والهجينة لتمثل الحصة الأكبر في مبيعات السيارات في العقدين القادمين.

المصدر : وول ستريت جورنال