أفريقيا تطلب دورا أكبر بالعشرين
آخر تحديث: 2009/10/5 الساعة 01:08 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/10/5 الساعة 01:08 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/16 هـ

أفريقيا تطلب دورا أكبر بالعشرين

الدول الأفريقية لم يعد يكفيها تمثيل جنوب أفريقيا في مجموعة العشرين (الفرنسية)

 

طالب وزراء مالية أفارقة اليوم الأحد -خلال الاجتماعات السنوية لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي في إسطنبول- بدور أكبر لبلدانهم في مجموعة العشرين حتى تؤخذ احتياجاتهم التنموية الطويلة الأجل في الاعتبار.

 

وقال وزير المالية النيجيري علي لمين زين في مؤتمر صحفي "نطالب بأن يكون لنا دور أكبر في مجموعة العشرين, وشاغلنا الرئيسي أن تؤخذ آراؤنا بعين الاعتبار".

 

ومن جهته قال وزير المالية الكاميروني لازاري أسيمو ميناي في مؤتمر صحفي في إسطنبول إنه يجب أن يكون هناك مقعد واحد على الأقل لما يقرب من مليار من الأفارقة الذين لابد من أن يسمع صوتهم.

 

ورفض الوزير أن تكون جنوب أفريقيا الدولة الأفريقية العضو في مجموعة العشرين تمثل القارة الأفريقية قائلا "إنها تدافع عن اقتصادها".

 

ومن جهته قال وزير المالية السينغالي عبدولاي ديوب إن مجموعة العشرين "لا يمكنها أن تمعن في تجاهل مئات الملايين من الأفارقة".

 

ديون ثقيلة

ويعتبر الوزراء كلهم أعضاء في مجموعة الدول الفقيرة المثقلة بالديون التي تضم 35 بلدا والتي تفاوض صندوق النقد والبنك الدوليين من أجل تقليص أعباء ديونها الخارجية.

 

واستنكرت هذه البلدان في بيان مشترك الأحد على هامش الاجتماع عدم تمثيل أي من البلدان الفقيرة في مجموعة العشرين داعين إلى إيجاد حل سريع لهذه المسألة.

 

وتعهد الوزراء بإظهار الانضباط المالي في أعقاب الأزمة المالية العالمية وقالوا إنهم بحاجة إلى تقديم مزيد من المساعدة من صندوق النقد والبنك الدوليين لدعم ميزانياتهم والقيام بالاستثمارات اللازمة وإعادة بناء احتياطيات النقد الأجنبي.

 

وخفض صندوق النقد الدولي هذا الشهر تقديراته لنمو الناتج الإجمالي لأفريقيا جنوبي الصحراء في 2009 من 1.5% إلى 1.3% ملقيا باللوم على انهيار التجارة العالمية وهبوط أسعار السلع الأولية.

 

وقال وزير المالية الإثيوبي سفيان أحمد إن الأزمة المالية تقلص جهود خفض الفقر وطلب من صندوق النقد الدولي ومن البنك الدولي زيادة الموارد المتاحة للدول الأفريقية وأن يخففا من الشروط المفروضة على القروض.

المصدر : وكالات

التعليقات