منصة نفط مصرية بالبحر الأحمر (الجزيرة)

تجري مصر مفاوضات مع ثلاث شركات أجنبية لتطوير حقول نفطية في البحر الأحمر خلال السنوات الثلاث القادمة باستثمارات قد تفوق 16 مليار دولار، حسب ما قال وزير البترول المصري الجمعة.
 
وأعلن الوزير سامح فهمي الذي كان يتحدث أثناء اجتماع للجنة الطاقة والتنمية ضمن اجتماعات لجان المؤتمر السادس للحزب الوطني الديمقراطي الحاكم، أن الشركات التي تتفاوض معها وزارته شركات إيطالية وألمانية وبريطانية.
 
وأضاف أن الحكومة تبحث السماح للشركات الأجنبية العاملة في مجال استخراج الغاز الطبيعي ببيعه داخل مصر كنوع من تحرير بيع الغاز بما يشجع تلك الشركات على الاستثمار في مصر.
 
وأشار في هذا الإطار إلى أن بلاده نجحت العام الماضي في جلب استثمارات أجنبية في مجال الطاقة بقيمة سبعة مليارات دولار. وأشار أيضا إلى أن العام الماضي شهد اكتشاف ستين موقعا إضافيا تحتوي مخزونات من النفط والغاز الطبيعي.
 
وأكد الوزير المصري أن قطاع النفط في بلاده تجاوز تداعيات الأزمة العالمية, وتوقع أن يتخلص القطاع نهائيا من تلك الأزمة بنهاية العام الحالي.
 
وحسب الوزير فهمي نما قطاع النفط المصري خلال السنة الحالية بنسبة 7% في حين أن النسبة المستهدفة هي 5%. وتحدث عن تعديلات كبيرة في المرحلة المقبلة للحد من تكلفة إنتاج النفط والغاز الطبيعي بما يجعلها تتوازن مع الأسعار.
 
ولم يستبعد أن يصل سعر برميل النفط إلى 200 دولار من 80 دولارا حاليا في ظل زيادة الاستهلاك على المستوى العالمي وتقلص الاحتياطيات.

المصدر : وكالات