تسعى إيران وتركيا لتعزيز العلاقات الاقتصادية، ويبحث الجانبان إمكانية رفع قيمة التبادل التجاري بينهما إلى ثلاثين مليار دولار في غضون السنوات الخمس المقبلة.

جاء ذلك خلال زيارة رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان  لطهران التي بدأها أمس الأول، وتستمر إلى اليوم الأربعاء.

وقال أردوغان اليوم إن الهدف الأساسي من زيارته إلى إيران هو تطوير التبادل التجاري والاقتصادي بين البلدين، إضافة لمناقشة قضايا المنطقة.

وأوضح في مؤتمر صحفي عقد بمقر السفارة التركية بطهران أن حجم التبادل التجاري بين البلدين ارتفع إلى ستة أضعاف خلال العام الماضي ليبلغ سبعة مليارات دولار، متوقعاً ارتفاع هذا الرقم إلى عشرين مليارا بحلول عام 2012.

وأشار رئيس الوزراء التركي إلى أن محمد رضا رحماني النائب الأول للرئيس الإيراني اقترح رفع هذا الرقم إلى ثلاثين مليار دولار، مبدياً موافقته على ذلك موضحاً.

يُذكر أن المناقشات بين الجانبين تطرقت إلى التعاون في مجال الطاقة، وإمكانية استثمار الشركات التركية في مشاريع الغاز حيث تزخر إيران بمخزون ضخم من الغاز الطبيعي.

المصدر : وكالات