واشنطن تضغط لرفع سعر اليوان
آخر تحديث: 2009/10/27 الساعة 16:41 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/10/27 الساعة 16:41 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/9 هـ

واشنطن تضغط لرفع سعر اليوان

إدارة أوباما لا تزال تعتقد أن سعر صرف اليوان أقل مما يجب (الأوروبية-أرشيف)

رحب وزير التجارة الأميركي غاري لوك خلال زيارته الحالية للصين بارتفاع العملة الصينية مقابل الدولار في السنوات الأخيرة، لكنه قال إنه يريد أن يرى اليوان في مستوى أعلى.
 
لكن مسؤولا تجاريا صينيا قال إنه بالرغم من الضغوط التي تتعرض لها بكين لرفع سعر صرف عملتها، فإن اليوان لن يرى أي تعديل إلى أن يتحسن وضع صادرات الصين بصورة ملحوظة.
 
وقال جيانغ جيانجتون نائب مدير إدارة التجارة الخارجية بوزارة التجارة الصينية إن هناك ضغوطا من حصة الناتج الصناعي للصين في العالم وزيادة احتياطياتها من العملات الأجنبية على اليوان باتجاه الارتفاع لكن لن يحدث أي تعديلات قبل عامين أو ثلاثة إلى أن يعود مستوى الصادرات إلى ما قبل الأزمة الاقتصادية.
 
وكانت الصين أعادت ربط عملتها بالدولار منذ منتصف 2008 لزيادة قدرة صادراتها على المنافسة في ظل الأزمة العالمية.
 
ورفعت بكين سعر صرف اليوان بنسبة 2.1% مقابل الدولار في يوليو/تموز 2005 وسمحت له بالارتفاع بنسبة 19% بعد ذلك إلى أن جمدته.
 
وقال لوك "إننا مسرورون بتحرك اليوان حتى الآن لكن هناك المزيد مما يجب عمله".
 
وسيشارك لوك مع الممثل الأميركي التجاري رون كيرك في اليومين القادمين في مباحثات مع نائب رئيس الوزراء الصيني وانغ كيشان.
 
وقال لوك إنه يتوقع أن تؤدي المباحثات إلى تمهيد الطريق نحو تقدم في العلاقات التجارية بين الجانبين عندما يزور الرئيس الأميركي باراك أوباما بكين الشهر القادم.
 
وقالت إدارة أوباما الشهر الماضي إنها لا تزال تعتقد أن سعر صرف اليوان أقل مما يجب لكنها امتنعت عن الإعلان أن بكين تستغل سعر صرف عملتها.
المصدر : رويترز