اقتصاديون يرحبون بائتلاف ألمانيا
آخر تحديث: 2009/10/25 الساعة 02:52 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/10/25 الساعة 02:52 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/7 هـ

اقتصاديون يرحبون بائتلاف ألمانيا

البعض اعتبر بنود الاتفاقية الناجمة عن الائتلاف حلا وسطا جيدا للأعوام المقبلة (الفرنسية)

رحبت دوائر اقتصادية بألمانيا باتفاق الائتلاف الذي أبرمته المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل مع الحزب الديمقراطي الحر والذي استند بشكل أساسي إلى خطة خفض ضريبي ضخمة بمقدار 36 مليار دولار اعتبارا من عام 2011.

وأثنى مسؤولون اقتصاديون على الاتفاقية التي توصل إليها طرفا الائتلاف الحاكم في ألمانيا، غير أنهم طالبوا بالمزيد من الإصلاحات الاقتصادية وبمزيد من الدعم للأفكار الجديدة في سبيل التغلب على تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية.

وقال رئيس اتحاد أرباب العمل ديتر هوند، "أخيرا أقدمت الحكومة على التعامل مع القضايا الملحة المتعلقة بتمويل النظام الاجتماعي"، واعتبر بنود الاتفاقية بمثابة "حل وسطي جيد" للأعوام المقبلة.

وأضاف هوند أنه يرحب بدخول مرحلة الفصل بين نفقات قطاع الصحة والرعاية في ما يتعلق بعلاقة العامل برب العمل، وذلك لجعل نظام العمل في ألمانيا يعمل بالشكل السليم.

بوادر للإصلاح
كما رأى هوند أنه من الإيجابي أن يولي طرفا الائتلاف الحاكم الأهمية الكبرى لاستقلالية الشركات في تحديد تعريفة الأجور قبل تدخل الحكومة لتحديد حد أدنى لهذه الأجور. وقال إن هذا التحديد من قبل الدولة يهدد الوظائف ويصعب قبول عمال جدد في الشركات.

ومن جهته أكد رئيس اتحاد غرف الصناعة والتجارة هاينريش دريفتمان أن اتفاقية الائتلاف الحكومي الجديد تتضمن الكثير من البوادر الطيبة، مضيفا أنه مازلت هناك حاجة للمزيد من الإقدام على الإصلاحات في سبيل خلق فرص عمل ومواجهة التطور السكاني في ألمانيا.

وقال المدير التنفيذي لاتحاد الصناعات الكيماوية أوتس تيلمان، إن الاتفاقية تعطي إشارة البدء للتعزيز الضروري لمركز ألمانيا الصناعي.

وأضاف أن القطاع الذي يعمل به نحو 437 ألف موظف يرحب بعزم الحكومة الجديدة على دعم تقنية النانو (نانو تكنولوجي).

كما رأى قطاع الفندقة والمطاعم أن الخفض المنتظر لقيمة الضريبة المضافة سيكون بمثابة دفعة قوية لمركز ألمانيا السياحي، مما سيساعد القطاع على تجاوز ما تعرض له من إهمال سابقا.

المصدر : الألمانية

التعليقات