أسعار النفط والأسهم تأثرت بارتفاع معدلات البطالة الأميركية (الفرنسية)

تراجع النفط أكثر من 2% إلى 69 دولارا للبرميل، كما انخفضت الأسهم الأميركية والأوروبية, بعد صدور بيانات أسوأ من المتوقع لسوق العمل الأميركية ما أثار المخاوف بشأن قوة التعافي الاقتصادي في أكبر بلد مستهلك للطاقة في العالم.

وتراجعت العقود الآجلة للخام الأميركي الخفيف تسليم نوفمبر/تشرين الثاني في التعاملات المسائية لبورصة نيويورك اليوم الجمعة 1.14 دولار إلى 69.68 دولارا للبرميل بعد صعودها 21 سنتا الخميس في جلسة لامست خلالها مستوى 71.39 دولارا.

وفي الوقت نفسه فقد مزيج برنت في لندن 1.82 دولار مسجلا 67.73 دولارا.

من جهة أخرى أغلقت الأسهم الأوروبية عند أدنى مستوى إقفال في أربعة أسابيع بعدما جاءت أرقام البطالة الأميركية لسبتمبر/أيلول أعلى من المتوقع ما ألقى بظلال من الشك على قوة التعافي الاقتصادي.

وهبط مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 1.9% مسجلا 963.56 نقطة، وهو أدنى مستوى إغلاق منذ الرابع من سبتمبر/أيلول وعلى مدار الأسبوع فقد المؤشر 2.1%.

وتراجعت كل القطاعات على مؤشر داو جونز ستوكس 600, لكن البنوك التي صعدت أكثر من 150% منذ مارس/آذار تصدرت الخسائر بسبب مخاوف بشأن حالة النمو.

وفي أنحاء أوروبا أغلق مؤشر فايننشال 100 في بورصة لندن منخفضا 1.2%, في حين فقد مؤشر داكس لأسهم الشركات الألمانية الكبرى في بورصة فرانكفورت 1.6%, ونزل مؤشر كاك 40 في بورصة باريس بنسبة 1.9%.

وكانت الأسهم الأميركية قد فتحت على انخفاض بعد بيانات حكومية حول خسارة عدد أكبر من المتوقع من الوظائف في سبتمبر/أيلول ما أثار الشكوك بشأن وتيرة الخروج من الكساد.

وفتح مؤشر ستاندارد آند بورز على انخفاض 64.245 نقطة أي بنسبة 0.68% إلى 94455.04 نقطة، ونزل مؤشر ناسداك المجمع 12.40 نقطة أي بنسبة 0.60% إلى 2045.08 نقطة.

المصدر : وكالات