عدد أغنياء الصين زاد بسبب ازدهار سوق العقارات والأسهم (الفرنسية-أرشيف)

ارتفع عدد الصينيين ممن تزيد ثروتهم عن مليار دولار في منتصف سبتمبر/أيلول الماضي إلى 130 شخصا، بعد أن كان عددهم 101 العام الماضي.

وعزت مجلة هورون ريبورت الصينية في تقرير لها نشر اليوم هذا الصعود في عدد الأثرياء إلى ازدهار سوق العقارات والأسهم في الصين.

وقالت المجلة في تقريرها السنوي لقائمة أثرياء الصين من أرباب العمل إن أثرياء الصين بدا أنهم تجاوزوا أزمة الائتمان.

وأوضح التقرير أن انتعاش أسعار العقارات والأسهم دفع إلى أن يصل إجمالي ثروات ألف ثري صيني على القائمة إلى 571 مليار دولار بزيادة قدرها 130 مليارا عن العام الماضي.

وأفاد معد التقرير روبرت هوجويرف أن "ثروة الصين تتنامى بسرعة كبيرة". موضحا أنه منذ القائمة التي أعدت عام 2004 سجل زيادة بعشرة أمثال في عدد الأشخاص الذين تبلغ ثروتهم على الأقل 150 مليون دولار.

وأضاف أن الصين تعد الآن الثانية بعد الولايات المتحدة من حيث عدد المليارديرات المعروفين.

وقال هوجويرف إنه يمكن مضاعفة الرقم الحقيقي للمليارديرات في الصين ليصبح عددهم 260 ثريا، على اعتبار أن هناك عددا كبيرا من الأثرياء بعيدين عن الرصد.

واعتلى المرتبة الأولى بين أغنياء الصين لهذا العام وانغ شوانفو (43 عاما) مع تحقيقه ثروة مقدرة بقيمة 5.1 مليارات دولار. وهو يملك شركة "بي واي دي" للتكنولوجيا الفائقة المتخصصة في إنتاج البطاريات والهواتف المحمولة والسيارات الكهربائية.

وأصبحت تشانغ وين -التي كانت أول امرأة تتصدر القائمة عام 2006 ويتركز نشاطها في تدوير مخلفات الأوراق- في المركز الثاني هذا العام.

المصدر : وكالات