السعودية ترفض دعوة إيرانية لحظر نفطي على مؤيدي إسرائيل
آخر تحديث: 2009/1/8 الساعة 00:37 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/1/8 الساعة 00:37 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/12 هـ

السعودية ترفض دعوة إيرانية لحظر نفطي على مؤيدي إسرائيل

عانت الدول المنتجة للنفط في الشهور الماضية نتيجة انهيار سعر النفط (الأوروبية-أرشيف)

أعرب وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل عن رفض بلاده ودول أخرى في الشرق الأوسط دعوة إيرانية للدول الإسلامية بوقف الإمدادات النفطية لمؤيدي إسرائيل بسبب الحرب الإسرائيلية على غزة.

وأوضح الفيصل في مؤتمر صحفي أن منتجي النفط في حاجة إلى عائداتهم النفطية، معتبرا استخدام النفط سلاحا وخاصة في هذا الوقت فكرة فقدت قيمتها مشيرا إلى عدم إمكانية إيقاف الصراع في غزة باستخدام النفط.

وطالب قائد عسكري إيراني الأحد الماضي الدول الإسلامية بقطع صادرات النفط إلى مؤيدي إسرائيل ردا على الهجوم الذي تشنه الدولة اليهودية في غزة.

وذكرت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية أن القائد وصف النفط بأنه سلعة يمكن أن تمثل ضغطا على المؤيدين الأوروبيين والأميركيين لإسرائيل في الحرب غير المتكافئة.

واعتبر الوزير السعودي أن الدول المنتجة للنفط ستضر بنفسها إذا استجابت لدعوة طهران بقطع الإمدادات.

سعود الفيصل يرفض استخدام النفط سلاحا (الفرنسية-أرشيف)
أسعار النفط
وشهدت الدول المنتجة للنفط تراجعا في إيراداتها في الشهور القليلة الماضية مع انهيار سعر النفط من قمة تجاوزت 147 دولارا للبرميل في يوليو / تموز إلى نحو 32 دولارا في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

غير أن أسعار النفط شهدت ارتفاعا مؤخرا جراء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة ليرفعها لأعلى مستوياتها في أسبوعين فوق 48 دولارا للبرميل الاثنين.

وفي تعاملات الأربعاء هبط سعر خام النفط الأميركي الخفيف تسليم فبراير/ شباط المقبل في بورصة نيويورك بنسبة 12% ما يعادل 5.95 دولارات للبرميل ليصل لسعر 42.63 دولارا.

ويعود الانخفاض الكبير لسعر النفط إلى بيانات حكومية أظهرت أن حجم المخزون الاحتياطي الأميركي من النفط الخام ارتفع الأسبوع الماضي بنحو 6.7 ملايين برميل ليصبح إجمالي الاحتياطي 325.4 مليون برميل، فيما كانت تقديرات الخبراء تتوقع زيادة قدرها مليون برميل فقط.

المصدر : وكالات

التعليقات