تراجع مبيعات إنتل في الربع الأخير من العام 2008 بنسبة تتجاوز 23% (الأوروبية-أرشيف)

كشفت شركة إنتل لصناعة الرقائق الإلكترونية الأميركية أن البيانات الأولية تشير إلى تراجع مبيعاتها في الربع الأخير من العام الماضي بنسبة تتجاوز 23% وتسجيل خسائر استثمارية قدرها مليار دولار في الفترة نفسها.

جاء هذا الإعلان بعد شهرين فقط من تخفيض الشركة الأكبر في إنتاج الرقائق الإلكترونية في العالم توقعاتها بشأن نتائج الربع الأخير من العام، وهو ما يشير إلى التدهور السريع في قطاع الصناعات التكنولوجية.

وكانت إنتل تتوقع في البداية تحقيق إيرادات ربع سنوية تتراوح بين 10.1 و10.9 مليار دولار في حين خفضت التوقعات منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي إلى حوالي تسعة مليارات دولار فقط.

وفي أحدث توقعات لها ترى إنتل ألا تتجاوز إيرادات هذه الفترة 8.2 مليارات دولار مقابل 10.7 مليارات دولار في الربع الأخير من 2007.

في الوقت نفسه يتجاوز تراجع المبيعات بنسبة 23% خلال الربع الأخير من العام الماضي التراجع الكبير الذي سجلته المبيعات في أعقاب انفجار فقاعة تكنولوجيا المعلومات عام 2001 وكان 20%.

المصدر : وكالات