شل تعلن انخفاض أرباحها بنسبة 28% بالربع الأخير من العام الماضي (رويترز-أرشيف)

أعلنت شركتا النفط رويال داتش شل وأوكسيدنتال بتروليوم انخفاضا كبيرا في أرباحهما بالربع الأخير من العام الماضي، في حين تحولت بتروكندا إلى الخسارة بسبب انهيار أسعار النفط.

وقالت شل أكبر شركة نفط أوروبية مدرجة بالبورصة إن الأرباح الصافية على أساس التكاليف الراهنة للمعروض التي تستبعد الأرباح والخسائر غير المحققة من الاختلاف بقيمة المخزونات، انخفضت بنسبة 28% بالمقارنة مع الربع نفسه من عام 2007 إلى 4.79 مليارات دولار.

ورغم ذلك قالت الشركة إنها تعتزم زيادة الاستثمارات بالمشروعات الجديدة إلى ما بين 31 و32 مليار دولار هذا العام من ثلاثين مليارا عام 2008 رغم تراجع أوضاع القطاع.

وتسبب ارتفاع أسعار النفط متجاوزة 147 دولارا للبرميل في يوليو/ تموز الماضي في رفع أرباح العام بكامله إلى 31.4 مليار دولار، وهو مستوى قياسي لشركة أوروبية وارتفاعا من 27.6 مليارا عام 2007.

"
أرباح أوكسيدنتال كورب تراجعت بنسبة 70% بالربع الأخير من العام الماضي قائلة إنها ستخفض الإنفاق العام الجاري لمواجهة الهبوط في أسعار النفط
"
تراجع كبير
من جهتها سجلت أوكسيدنتال كورب رابع أكبر شركة نفط أميركية تراجعا بأرباحها بنسبة 70% خلال الربع الأخير من العام الماضي. وقالت إنها ستخفض الإنفاق العام الجاري لمواجهة الهبوط الحاد لأسعار النفط.

وأوضحت أن أرباحها الصافية هبطت إلى 443 مليون دولار أو 55 سنتا للسهم من 1.45 مليار أو 1.74 دولار للسهم قبل ذلك بعام. وهبط صافي المبيعات 27% إلى 4.02 مليارات دولار.

وتتوقع أوكسيدنتال أن تخفض الإنفاق بنسبة 25% خلال عام 2009 إلى 3.5 مليارات دولار.

ورغم سعيها لخفض نفقاتها، فإن الرئيس التنفيذي راي إيراني قال إن الشركة تتوقع زيادة إنتاجها بنحو 5% عامي 2009 و2010.

خسائر
وفي كندا قالت بتروكندا رابع أكبر شركة نفط بالبلاد إن حالة عدم التيقن بالسوق قد تدفعها لخفض الإنفاق الرأسمالي بدرجة أكبر مما كان مقررا من قبل، وحذرت من أن ذلك قد يؤثر على الإنتاج.

وأعلنت الشركة خسائر صافية بلغت 691 مليون دولار كندي (566.9  مليون دولار أميركي) بالفترة نفسها من عام 2007.

المصدر : وكالات