هبط مؤشر نيكي القياسي في بورصة طوكيو بنسبة 2.8% (الفرنسية-أرشيف)

تراجعت الأسهم اليابانية اليوم متأثرة بتوقعات خسائر كبيرة لشركة سوني كورب وبيانات تظهر مزيدا من التدهور في الاقتصاد الأميركي مما أثار مخاوف بشأن أرباح الشركات.

من ناحية أخرى خفض بنك اليابان المركزي توقعاته للنمو، فتوقع أن يمنى ثاني أكبر اقتصاد في العالم بانكماش لسنتين حتى مارس/آذار 2010، حيث رجح أن ينكمش بـ1.8% في السنة المالية الحالية حتى مارس/آذار و2% في السنة التالية.

وقد هبط صباح اليوم مؤشر نيكي الياباني القياسي في بورصة طوكيو بـ228.4 نقطة بما يعادل 2.8% ليصل لمستوى 7823.34 نقطة. وفي وقت سابق من تعاملات اليوم هوى المؤشر إلى مستوى 7800.85 نقطة مسجلا أدنى مستوى له منذ 21 من نوفمبر/تشرين الثاني وكان المؤشر قد أغلق أمس مرتفعا بنسبة 1.9%.

وانخفض المؤشر الثاني في اليابان توبكس الأوسع نطاقا بنسبة 2.1% ليصل إلى 779.62 نقطة.

وهوى سهم سوني بأكثر من 10% بعد أن حذرت الشركة من أنها ستسجل خسارة سنوية قياسية قدرها 2.9 مليار دولار بسبب تراجع الطلب وارتفاع الين.

وفي هونغ كونغ تراجع مؤشر بورصة هانغ سانغ بنسبة 0.9% في تعاملات اليوم الصباحية.

الأسهم الأميركية
وكانت الأسهم الأميركية قد أغلقت أمس على انخفاض متأثرة سلبيا بإعلان شركة مايكروسوفت كورب عملاق برامج الكمبيوتر أرباحا مخيبة للآمال وخططا لخفض الوظائف. كما أظهرت بيانات اقتصادية مزيدا من الضعف في سوقي العمل والمساكن.

فأغلق مؤشر داو جونز الصناعي لأسهم الشركات الأميركية الكبرى متراجعا بنسبة 1.28% إلى مستوى 8122.8 نقطة.

كما هبط مؤشر ستاندرد آند بورز الأوسع نطاقا بـ1.52% ليغلق عند مستوى 827.5 نقطة.

وانخفض مؤشر ناسداك المجمع الذي تغلب عليه أسهم شركات التكنولوجيا بنسبة 2.76% إلى 1465.49 نقطة.

"
تصريحات  المرشح لتولي منصب وزير الخزانة تيموثي جيثنر بأن دولارا أميركيا قويا في مصلحة الولايات المتحدة دعم سعر الدولار في السوق
"
العملات

وفي أسواق العملة الآسيوية، ارتفع الدولار مقابل عملات رئيسية صباح اليوم مدعوما بتصريحات المرشح لتولي منصب وزير الخزانة تيموثي جيثنر بأن دولارا أميركيا قويا في مصلحة الولايات المتحدة.

كما استفادت العملة الأميركية من تدفقات الأموال الباحثة عن ملاذ آمن بسبب خسائر الأسهم الآسيوية مع تراجع مؤشر نيكي الرئيسي للأسهم في اليابان.

وبقي الجنيه الإسترليني تحت ضغوط بيع من جراء استمرار المخاوف المتصلة بالخسائر في القطاع المصرفي البريطاني والكساد الاقتصادي.

وبلغ سعر الدولار أوائل التعامل في آسيا 89.14 ينا مرتفعا بنسبة 0.3% عن مستواه أواخر المعاملات الأميركية أمس.

وسجل سعر الإسترليني 1.385 دولار منخفضا بـ0.2% عن إغلاق نيويورك. وفي مقابل العملة اليابانية ارتفع الإسترليني بنسبة 0.2% إلى 123.44 ينا.

وصعد اليورو مقابل الدولار بنسبة 0.1% إلى 1.299 دولار وزاد سعره مقابل الين بنسبة 0.2% إلى 115.78 ينا.

"
أظهرت بيانات للحكومة الأميركية زيادة فاقت التوقعات في مخزوناتها من النفط ومنتجات التكرير
"
النفط
وفي آسيا هوت أسعار العقود الآجلة للنفط الخام الأميركي بأكثر من دولار في البرميل اليوم بعد أن أظهرت بيانات للحكومة الأميركية زيادة فاقت التوقعات في مخزوناتها من الخام ومنتجات التكرير.

وهبط سعر عقود النفط الخام الأميركي تسليم شهر مارس/آذار القادم بـ92 سنتا إلى 42.75 دولارا للبرميل في التعاملات الإلكترونية عبر نظام غلوبكس في التعاملات المبكرة.

وتراجع سعر عقود مزيج النفط الخام برنت القياسي الأوروبي بـ73 سنتا إلى 44.66 دولارا للبرميل.

المصدر : وكالات