شافيز: أوبك ستخفض إنتاجها عند اللزوم حماية للأسعار
آخر تحديث: 2009/1/14 الساعة 11:34 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/1/14 الساعة 11:34 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/18 هـ

شافيز: أوبك ستخفض إنتاجها عند اللزوم حماية للأسعار

أوبك ستجتمع في فيينا 15 مارس/آذار المقبل (الفرنسية-أرشيف)

أكد الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز أن منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) ستخفض إنتاجها مجددا إذا استدعت الحاجة ذلك بهدف حماية الأسعار.

وقال شافيز أمام الكونغرس الفنزويلي أمس إن أوبك ستخفض إنتاجها وهو أمر يفكر فيه جميع رؤساء الحكومات ورؤساء الدول الأعضاء في المنظمة.

وهددت أوبك أمس باللجوء إلى إجراءات جديدة لتعزيز أسعار النفط أثناء اجتماعها المقرر في مارس/آذار المقبل إذا بقيت السوق متخمة بالمعروض بعد شهر من الآن.

وقال الأمين العام للمنظمة عبد الله البدري إن أوبك قد تقلص إنتاجها مرة أخرى لوقف انهيار الأسعار وذلك بعدما خفضت المعروض بواقع 4.2 ملايين برميل يوميا على مرحلتين منذ سبتمبر/أيلول الماضي.

وستعقد أوبك اجتماعها المقبل يوم 15 مارس/آذار القادم في فيينا ومن المقرر أن تنشر الأمانة العامة للمنظمة التي تتخذ من فيينا مقرا لها نتائج مراجعتها الشهرية لسوق النفط يوم 13 فبراير/شباط القادم.

وانخفض سعر النفط بأكثر من 100 دولار للبرميل منذ تسجيله سعره القياسي 147 دولارا في يوليو/تموز الماضي ليهوي بعد ذلك فيصل سعر البرميل اليوم إلى نحو 38 دولارا للبرميل مع تآكل استهلاك الوقود في الولايات المتحدة وأوروبا والصين جراء تباطؤ الاقتصاد العالمي.

"
تقديرات أميركية بالتزام أعضاء أوبك بما يقارب نصف التخفيضات الإنتاجية المقررة وانخفاض العوائد إلى 387 مليار دولار في 2009
"
وأفادت إدارة معلومات الطاقة الأميركية أن من شأن انخفاض أسعار النفط أن يقلص عائدات صادرات أوبك في العام الحالي إلى أقل مستوياتها في خمس سنوات.

وتوقعت الإدارة التزام أعضاء أوبك بما يقارب نصف التخفيضات الإنتاجية التي قررتها المنظمة ومجموعها 4.2 ملايين برميل سعيا لوقف هبوط الأسعار.

وعدلت الإدارة توقعاتها الشهرية لعائدات صادرات أوبك في العام الحالي إلى 387 مليار دولار أي بتراجع يبلغ 57 مليار دولار عن تقديرات الشهر الماضي.

وقالت الأمانة العامة لأوبك أمس إن سعر برميل نفطها انخفض أول أمس إلى 40.24 دولارا مقابل 41.92 دولارا يوم الجمعة الماضي.

المصدر : وكالات