أوبك قد تلجأ لإجراءات جديدة لوقف انهيار أسعار النفط
آخر تحديث: 2009/1/14 الساعة 01:39 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/18 هـ
اغلاق
خبر عاجل :وزير الخارجية القطري: الحكمة بدأت تزول وهناك من يقامر بحياة شعوب المنطقة
آخر تحديث: 2009/1/14 الساعة 01:39 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/18 هـ

أوبك قد تلجأ لإجراءات جديدة لوقف انهيار أسعار النفط

وفقا لبيانات أوبك فإن الأعضاء ملتزمون بالخفض المقرر  (رويترز-أرشيف)

هددت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) باللجوء لإجراءات جديدة لتعزيز أسعار النفط أثناء اجتماعها المقرر في مارس/آذار المقبل إذا بقيت السوق متخمة بالمعروض بعد شهر من الآن.

وأوضح الأمين العام للمنظمة عبد الله البدري أن أوبك قد تمضي بعيدا لوقف انهيار الأسعار وذلك بعدما خفضت المعروض بواقع 4.2 ملايين برميل يوميا على مرحلتين منذ سبتمبر/أيلول الماضي.

وتعقد أوبك اجتماعها القادم يوم 15 مارس/آذار الآتي في فيينا ومن المقرر أن تنشر الأمانة العامة للمنظمة التي تتخذ من فيينا مقرا نتائج مراجعتها الشهرية لسوق النفط يوم 13 فبراير/شباط المقبل.

وتراجع سعر النفط أكثر من 130 دولارا للبرميل منذ بلغ سعره القياسي 147 دولارا في يوليو/تموز الماضي ليهوي بعد ذلك فيصل سعر البرميل اليوم إلى نحو 38 دولارا للبرميل مع تآكل استهلاك الوقود في الولايات المتحدة وأوروبا والصين جراء تباطؤ الاقتصاد العالمي.

وعن التزام أعضاء أوبك بالخفض الذي قررته المنظمة، قال البدري إنه حسب "البيانات التي نحصل عليها تبلغ نسبة الالتزام بالخفضين الأول والثاني نحو 100%" معتبرا أنها مؤشر طيب.

وتأتي تصريحات البدري في أعقاب تعليقات صدرت في وقت سابق اليوم مفادها أن أعضاء أوبك قد يتخذون إجراءات جديدة لدعم السوق.

علي النعيمي أعرب عن نية بلاده خفض إنتاجها دون حصتها في أوبك (الفرنسية-أرشيف)
من جهته قال وزير البترول السعودي علي النعيمي إن السعودية -أكبر بلد مصدر للخام في العالم- ستخفض إنتاجها النفطي الشهر القادم إلى مستوى دون حصتها في أوبك.

وصرح وزير النفط القطري عبد الله العطية بأن أوبك ستخفض الإنتاج مجددا إذا اقتضت الضرورة في مارس/آذار المقبل.

توقعات أميركية
من جانب آخر خفضت إدارة معلومات الطاقة الأميركية توقعاتها للطلب العالمي على النفط خلال العام الجديد نظرا للأزمة الاقتصادية لكنها رجحت تحسنا طفيفا في 2010.

وقدرت الإدارة تراجع الطلب العالمي على النفط 810 آلاف برميل يوميا في 2009 قياسا إلى العام الماضي وذلك بانخفاض 200 ألف برميل يوميا عن تقديراتها في ديسمبر/كانون الأول السابق.

وقالت الإدارة إنها تتوقع تراجع الطلب في الولايات المتحدة أكبر بلد مستهلك للنفط في العالم 390 ألف برميل يوميا في 2009 عنه في 2008.

ورجحت الوكالة بدء تحسن الطلب العالمي على النفط في عام 2010 ليرتفع 880 ألف برميل يوميا إلى 85.98 مليون برميل يوميا تزامنا مع انتعاش متواضع في الاقتصاد منهيا حالة الركود.

وتوقعت أن يرتفع الطلب الأميركي على النفط بمقدار 160 ألف برميل يوميا إلى 19.28 مليون برميل يوميا في 2010.

المصدر : وكالات

التعليقات