فولكس فاغن تعتزم المضي قدما في مساعيها الرامية إلى أن تصبح أكبر شركة لتصنيع السيارات في العالم (رويترز-أرشيف)

حققت شركة فولكس فاغن الألمانية مبيعات قياسية خلال العام الماضي رغم تراجع مبيعات معظم شركات صناعة السيارات في العالم جراء الأزمة الاقتصادية العالمية.

 

وقالت أكبر شركة للسيارات في أوروبا إن مبيعاتها بلغت 6.23 ملايين سيارة خلال عام 2008 بزيادة بنسبة 0.6% عن مبيعاتها عام 2007.

 

وأشارت الشركة خلال معرض للسيارات في ديترويت إلى أن مبيعاتها ارتفعت بشكل خاص في الأسواق المتنامية  للسيارات مثل السوقين الصينية والبرازيلية.

 

يشار إلى أن مبيعات فولكس فاغن تراجعت في بعض أشهر العام الماضي بسبب الأزمة الاقتصادية.

 

لكن رئيس الشركة مارتن فينتركورن قال إن شركته استطاعت الاستمرار في تقوية مركزها في الأسواق العالمية للسيارات عام 2008 وذلك من خلال زيادة حصصها في هذه السوق.

 

وتوقع فينتركورن أن تتراجع مبيعات شركته العام المقبل بنسبة 10% بسبب الركود الذي يسود قطاع السيارات على مستوى العالم، غير أنه أكد في الوقت نفسه أن شركته تعتزم المضي قدما في مساعيها الرامية إلى أن تصبح أكبر شركة لتصنيع السيارات في العالم.

المصدر : الألمانية