محاولات جادة من الحكومة البريطانية لتدارك تراجع شعبيتها (رويترز-أرشيف)

وعد رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون بتحرير البلاد من "ديكتاتورية النفط" ودعا إلى تغيير طريقة التعاطي مع الموارد للوصول إلى فاعلية أكبر باستخدام الطاقة وتقليل الاعتماد على النفط وبناء اقتصاد أقل تلويثا.
 
وقال إن الدول جميعها تواجه أوقاتا صعبة بسبب أوضاع الاقتصاد العالمي حيث الأزمة المالية العالمية وتزايد أزمة الائتمان وارتفاع أسعار السلع.
 
ووعد براون بتجاوز الأزمة الحالية، وباعتماد إجراءات لمساعدة الأسر على مواجهة تزايد نفقاتها.
 
وتضمن خطاب براون تأييدا ضمنيا لوزير المالية البريطاني أليستر دارلينغ المتهم بالتسبب في تراجع قيمة الجنيه الإسترليني بعد تصريحات لصحيفة بريطانية أساءت الاقتباس ونقلت عن دارلينغ أن الاقتصاد البريطاني يمر في أسوأ هبوط منذ ستين عاما.
 
دعوات براون جاءت الخميس في خطاب أمام اتحاد الصناعات البريطانية في أدنبره عاصمة أسكتلندا لتهدئة استياء الشعب من البطء الاقتصادي ووقف انهيار شعبية الحكومة.

المصدر : وكالات