تم التوصل بالكونغرس على أسس الخطة التي تبلغ قيمتها 700 مليار دولار (الفرنسية) 

أعلن الرئيس الأميركي جورج بوش الخميس في اجتماع بالبيت الأبيض حول الأزمة المالية أنه يأمل في التوصل "سريعا جدا" إلى اتفاق مع المشرعين حول خطته لإنقاذ النظام المصرفي.

 

جاء إعلان بوش في جلسة تاريخية حضرها زعماء الكونغرس من الديمقراطيين والجمهوريين.

 

وحذر بوش من أن الولايات المتحدة تواجه أزمة اقتصادية خطيرة في حال عدم إقرار الخطة من قبل المشرعين الأميركيين.

 

وأعلن في وقت سابق الخميس أنه تم الاتفاق بالكونغرس على أسس الخطة التي تبلغ قيمتها 700 مليار دولار وأعدتها إدارة الرئيس جورج بوش للتغلب على الأزمة الحالية التي عصفت بأسواق المال الأميركية وامتدت آثارها إلى الأسواق العالمية.

 

وقال عضو ديمقراطي بارز بمجلس الشيوخ الأميركي إن الخطة ستوزع على شرائح قيمة الأولى منها 250 مليار دولار.

 

وأوضح السناتور تشارلز شومر من نيويورك أن "المال سيأتي موزعا بنظام الشرائح،250  مليار دولار دفعة أولى و100 مليار دولار أخرى عندما يصدق الرئيس على استمرار هذا الظرف الطارئ و350 مليار دولار في مايو/ أيار 2009".

 

وأضاف شومر أن مشروع القانون الخاص بتنفيذ البرنامج الذي تقترحه وزارة الخزانة سيضمن  حصول الحكومة على صكوك لشراء أسهم في الشركات المشاركة وذلك لحماية دافعي الضرائب.

المصدر : وكالات