زعماء أفريقيا يطالبون المانحين بالوفاء بتعهداتهم للتنمية
آخر تحديث: 2008/9/23 الساعة 15:50 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/9/23 الساعة 15:50 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/24 هـ

زعماء أفريقيا يطالبون المانحين بالوفاء بتعهداتهم للتنمية

بان دعا إلى عمل دولي منسق لتحقيق أهداف الألفية التنموية (رويترز)

دعا الزعماء الأفارقة الدول الغنية إلى الوفاء بتعهداتها بتقديم مساعدات للتصدي للجوع والفقر رغم الأزمة المالية التي من شأنها العمل على خفض مقدار المساعدات في أكبر الدول المانحة.

وعبر الرئيس التنزاني ورئيس الاتحاد الأفريقي جاكايا كيكويتي في اجتماع للأمم المتحدة عن احتياجات التنمية في أفريقيا أمس عن قلقه من إمكانية تصاعد الأزمة المالية، لكنه رأى أن على الدول الغنية التي تعهدت بمساعدات لأفريقيا الالتزام بها.

وقال كيكويتي إن الدول الأفريقية بحاجة إلى أموال المساعدات بشدة، بينما تنمو الاقتصادات الأفريقية بمعدلات سريعة ويلزمها إقامة خطوط مواصلات وزيادة إمدادات الكهرباء لتصدر منتجاتها إلى الأسواق العالمية.

وتوقع أن تتمكن الولايات المتحدة من معالجة الأزمة المالية بحلول ليست سهلة.

وأشار كيكويتي إلى أنه رغم غنى دول أفريقيا بالنفط فإن معظم هذه الثروة لم تستغل بعد، ورغم الخطط التنموية فإن الموارد غير كافية لتنفيذها مطالبا بدعم الدول المتقدمة لأفريقيا.

أهداف الألفية
وأما الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون فقد طالب بعمل دولي منسق للتنمية، محذرا من تخلف أفريقيا عن تحقيق أهداف خفض معدلات الفقر في عام 2015 ضمن إطار أهداف الألفية للتنمية والمحددة من قبل زعماء العالم عام 2000.

"
بان قدر قيمة المساعدات التي تحتاجها أفريقيا بمبلغ 72 مليار دولار سنويا
"
وقدّر بان الذي حدد محاربة الفقر كموضوع رئيسي لاجتماعات الجمعية العامة التي تضم زعماء 192 دولة عضو في الأمم المتحدة قيمة المساعدات التي تحتاجها أفريقيا بمبلغ 72 مليار دولار سنويا.

وبلغ إنفاق الدول الصناعية 267 مليار دولار عام 2007 على الدعم الزراعي فقط.

وتشكل خطة إنقاذ أميركية قيمتها 700 مليار دولار اقترحتها إدارة الرئيس الأميركي جورج بوش لمواجهة الأزمة المالية في السوق الأميركية، عشرة أمثال المساعدات التي طالب بها الأمين العام الأممي.

وأدت الأزمة المالية إلى دفع أسعار النفط للارتفاع بنسبة تجاوزت 20% أمس مسجلة أكبر زيادة في يوم واحد على الإطلاق، حيث تخطى سعر النفط 120 دولارا أمس.

كما توقع رئيس البنك الأفريقي للتنمية دونالد كابيروكا إمكانية تأثير تباطؤ النمو في الدول المتقدمة على أفريقيا بشكل خاص إذا تراجع الطلب على سلعها كثيرا.

وحث الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الحكومات الأفريقية على الحذر من التوسع في الاستدانة مستقبلا كي لا تحدث أزمة ديون جديدة تتطلب برامج لشطب الديون.

وعقد مؤتمر الأمم المتحدة للتنمية الأفريقية بمشاركة أكثر من 40 زعيم دولة، وخصص لبحث التحسن المحقق في الأوضاع الاقتصادية في دول القارة، والتوصل إلى خارطة طريق لمواجهة التحديات التي تقف أمام هذه الدول في طريق تحقيق أهداف الألفية التنموية.

المصدر : وكالات

التعليقات