بنك ليمان براذرز الأميركي يتجه لبيع نفسه
آخر تحديث: 2008/9/12 الساعة 13:55 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/9/12 الساعة 13:55 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/13 هـ

بنك ليمان براذرز الأميركي يتجه لبيع نفسه

هبط سهم البنك في تعاملات الخميس 42% إلى 4.22 دولارات (رويترز-أرشيف)

يتجه البنك الاستثماري الأميركي ليمان براذرز إلى عرض نفسه للبيع بدلا من حصة في أعماله، وسط تزايد الشكوك بشأن قدرة البنك على البقاء إذ وجد صعوبة في بيع موجودات له لتغطية خسائره من استثمارات خطرة في العقارات الامر الذي هوى بسهمه نحو 42%. 

وكثف الرئيس التنفيذي للبنك ديك فولد جهوده لبيع البنك كله بدلا من حصة من أعماله، وذلك حسب مصادر مطلعة على الوضع في الشركة.

وهبط سهم البنك في تعاملات الخميس 3.03 دولارات أي ما يعادل 42% إلى 4.22 دولارات.

وخسر سهم البنك أكثر من ثلاثة أرباع قيمته منذ الإثنين وأكثر من 92% من قيمته مقارنة بأعلى مستوياته في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وكان ليمان -أسسه ثلاثة مهاجرين ألمان يتاجرون بالقطن عام 1850-أعلن خسائر ربع سنوية قياسية بلغت قرابة أربعة مليارات دولار، وقال إنه سيتخلص من بعض موجوداته، وسيبيع حصته في وحدته لإدارة الأصول.

وقال المحلل بشركة سمسرة في نيويورك وليان لفكوفيتس "رغم أن العديد من المستثمرين كانوا يعتقدون أن ذلك يمكن تجنبه أصبح عملاء ليمان براذرز أكثر توترا في تعاملاتهم، وإذا استمرت هذه المخاوف في التصاعد فسيؤدي ذلك إلى فناء البنك".



يذكر أن البنك قد شطب العام الماضي موجودات بمليارات الدولارات أغلبها أوراق مالية معقدة تتعلق بالرهون العقارية، وفي الأشهر القليلة الماضية كان البنك يصارع شائعات عن عملاء تخلفوا عن السداد وأحاديث عن عمليات استحواذ بأسعار منخفضة.

المصدر : وكالات

التعليقات