المفوضية الأوروبية اقترحت نسبة 10% للوقود الحيوي من مصادر متجددة بحلول عام 2020 (رويترز-أرشيف)

وافقت لجنة في البرلمان الأوروبي على خفض النسبة المستهدفة لاستخدام الوقود الحيوي التقليدي الذي ينتج من المحاصيل الزراعية في وقود وسائل المواصلات إلى 5% بحلول عام 2020 ضمن خطة الاتحاد الأوروبي لمواجهة التغير المناخي.

وكانت المفوضية الأوروبية قد اقترحت أن يكون مصدر 10% من الوقود المستخدم في وسائل النقل من مصادر متجددة دون تحديد نسبة الوقود الحيوي منها أو المركبات التي تعمل بالكهرباء والهيدروجين.

وصوتت لجنة الصناعة في البرلمان الأوروبي اليوم بالموافقة على النسبة الإجمالية المستهدفة للوقود الحيوي، إلا أنها رأت أن ما لا يقل عن 40% منها ينبغي الحصول عليها من مصادر متجددة أو من وقود حيوي مستخرج من المخلفات.

وطبقا لهذا القرار تكون نسبة 6% من الوقود الحيوي التقليدي الذي ينتج من الحبوب ومحاصيل غذائية أخرى، والذي يواجه انتقادات لكونه يؤدي إلى ارتفاع أسعار الغذاء.

ويرجح أن يكون قرار اللجنة موقفا يتبناه البرلمان في مفاوضاته مع الدول الأعضاء في الاتحاد البالغة 27 دولة لاحقا من العام الحالي أو بداية عام 2009 بشأن الشكل النهائي للتشريع.

وتنتقد جماعات المحافظة على البيئة والمساعدات الإنسانية استخدام نسبة 10% التي يستهدفها الاتحاد الأوروبي من الوقود الحيوي لإضرارها بالجهود لمحاربة الفقر عالميا.

ومن شأن قرار اللجنة البرلمانية الأوروبية دفع حكومات الاتحاد للابتعاد عن ما يسمى بالجيل الأول من الوقود الحيوي الذي يعتمد على استخدام محاصيل غذائية لصناعة وقود لوسائل النقل.

المصدر : وكالات